nez

ما هي مميّزات عمليّة تجميل الأنف الطبيّة؟

اكتسبت عملية تجميل الأنف غير الجراحية، والمعروفة باسم عمليّة تجميل الأنف الطبيّة في 20 دقيقة، رواجا كبيرا في السنوات الأخيرة.

يعتبر هذا التدخل الطبي غير الجراحي جماليا وغير مكلف حيث يمكن إجراؤه خلال استراحة الغداء اذ لا تستغرق الجلسة أكثر من 10 إلى 20 دقيقة سيرى فور انتهاءها الخاضع لهذه العمليّة نتائج فورية وجيّدة.

على عكس جراحة الأنف التي تحدث في غرف العمليات والتي يخضع خلالها المرضى للتخدير العام، يتم إجراء عملية تجميل الأنف الطبية في عيادة الطبيب دون وجود شقوق وهذا ما يحيل دون تحملكم الآثار اللاحقة والانزعاج المرتبط بالتدخلات الجراحيّة.

ويرتكز هذا النوع من التدخل التابع للطب التجميلي على حقن منتج تعبئة كحقن مادة حمض الهيالورونيك في الأنف لإخفاء عيوبه وتجميله.

 

هل أنا مرشح مناسب لعملية تجميل الأنف الطبية؟

بعد إجراء تقييم كامل للوجه من قبل الطبيب الخاص بكم، سيقرر ما إذا كنتم من المرشحين المناسبين للاستفادة من إعادة شكل الأنف الغير جراحي حيث يمكن بسهولة تصحيح عدم تناسق الأنف المسطح أو الملتوي.

في حالات أخرى، يجب تصحيح التشوهات الشديدة في الأنف عن طريق إجراء عملية جراحية تجميلية لضمان الحصول على نتائج ناجعة.

 

ما المدة التي تستغرقها عملية إعادة تشكيل الأنف غير الجراحية؟

تستمر نتائج عملية تجميل الأنف الطبية بين حوالي 12 و18 شهرًا وبالتالي فهي تعتبر مؤقتة كما ستعتمد النتائج على نوعيّة المادة المحقونة واستجابة الجسم لهذا النوع من المنتجات. وعلاوة على ما قيل سابقا يمكن إجراء عملية تجميل الأنف غير الجراحية على شخص بالغ مهما كان سنّه.

 

ما هي مخاطر عمليّة تجميل الأنف الطبية؟

تعتبر عملية تجميل الأنف الطبيّة إجراءً آمناً مع الحد الأدنى من المخاطر المرتبطة بها، خاصةً عندما تكونون بين أيادي طبيب مختصّ وذو خبرة في هذا المجال.

وتتمثل المخاطر الرئيسية في وجود بعض الكدمات والاحمرار التي ستختفي تلقائيًا عند وضع الكريمات التي سيصفها لكم الطبي.