أرشيف التصنيف: الحمل والهرمونات

حذاري أيَها الرَجل: هذه العادات اليوميَة السيئة قد تحرمك من حلم الإنجاب

 

 

هو يتألَم ولكنَه لا يريد أن يظهر لها ألمه ومعاناته، ولأنَه يعلم أنَه السبب وراء حرمانها نعمة الأمومة يتجنَب تناول الموضوع والحديث عنه ، فقد أجرى العديد من الفحوصات والتحاليل وتأكَد أنَ العيب منه وهو اليوم يحاول وبأقصى ما أوتي من جهد العثور على بصيص أمل صغير ليحقق حلمه وحلم زوجته ، هذه القصَة هي حكاية كل زوج شاء القدر الإلهي أن يحرمه نعمة الإنجاب ،وبما أنَه نادراما يقع تناول موضوع العقم من الناحية الرجاليةفلطالما  إرتبط مشكل العقم بالمرأة ، وهو أمر مرتبط بفكر عنصري تجاهها دام لسنوات وعصور طويلة إلى أن تطوَرت البحوث العلميَة والطبيَة التي أنصفت المرأة وأخرجتها من قفص الإتهام ليتبيَن  أن للرجل أيضا الدور الأساسي لحصول الحمل وأنَه قد يكون مسؤولا عن تأخر الإنجاب أيضا ،ولكن  سيَدي الرَجل هل سألت نفسك ماهي الأسباب التي يمكن أن تكون وراء هذه الحالة ؟

فعلميَا لكلَ مرض أو خلل معين بجسم الإنسان سبب  ولكن المعلومة المثيرة هو ما كشفته بعض الدراسات الحديثة المنشورة في عدد من الصحف والمجلات الطبيَة الشهيرة والتي تؤكَد أنَ الأسباب الرئيسيَة لتراجع الخصوبة عند الرَجل تكمن في عدد مهول من العادات اليومية الخاطئة التى قد يمارسها الرَجل وتتسبب بشكل مباشر أو غير مباشر في إصابته بضعف الخصوبة وعدم القدرة على الإنجاب ومختلف مشاكل العقم فكيف ذلك؟

homme furieux

من خلال هذا المقال نحن نسلَط الضَوء على أهم الأسباب والعوامل التي قد تقضي على خصوبة الرجل الذي قد يجد نفسه يعاني من العقم ولا أمل له غير اللجوء إلى عمليَة طفل الأنبوب  ولكينجعله يتجنبها  أو يقلل من ممارستها والتعرض لها على الأقل هذه أهم المعلومات التي تداولتها  الصحف والمجلات والبحوث المهتمة بالموضوع فعلى الموقع الإلكترونى لمركز مايو كلينيك الطبي الأمريكي،نشرت بياناتفي الغرض  وعلى صحف ودوريات طبية عالميَةأيضا ومن أهمَها النَقاط التَالية:

العادات الغير السليمة والخاطئة التي من شأنها أن ترفع درجة حرارة الخصيتين، وهي : المكوث طويلا بغرف الساونا، والبقاء جالسا لساعات طويلة مع الإرتداء المتواصل للملابس الضيقة جميعها عادات تقلل من أعداد الحيوانات المنوية وتحد من نشاطها وحيويتها .  تداولتها  الصحف والمجلات والبحوث التي إهتمت بالموضوع

ومن الحقائق الغريبة والطريفة أيضا هي المعلومات التي توصَل إليها باحثون من أمريكا والأرجنتين وتمَ نشرها بصحيفة “ديلى ميل” البريطانية الشهيرة ، حيث تبيَن أنَ شبكات الوايرلس التى يعتمدها روَاد الأنترنت عبر أجهزة الكومبيوتر أو الهواتف المحمولة تقلل مستوى الخصوبة عند الرجال وتضعف نشاط الحيوانات المنوية، فالإشعاع الكهرومغناطيسى يستهدف جودة السائل المنوى وهذا ما قد ينجرَ عنه ضعف في الحركة ، وإستند العلماء لتأكيد نظريَتهم على الوضعية التي يتخذها الرجل أثناء الولوج إلى الأنترنت وهو وضع جهاز الكومبيوتر أو المحمول  بالقرب من الأعضاء التناسلية وذلك وفق ما ورد في تقرير مفصَل  نشر بدورية ” Fertility and Sterility” التي تتناول مواضيع العقم وأسبابه .
ووفق نفس المصادر من الأسباب المحتملة لظهور مشكل العقم وتأخر الإنجاب هو ركوب الدراجة لوقت طويل حيث يعمل ذلك على التَرفيع في درجة حرارة الخصيتين وهذا ما من شأنه  تعزيز إمكانيَة الإصابة بضعف الخصوبة  .

أضرار هرمونات بناء العضلات 

وبعد أن ثبتت أضرارها الشَديدة وتبيَن إرتباطها الوثيق بإصابة الإنسان ببعض الأمراض كداء السكَري وأمراض القلب والشرايين إضافة إلى إرتفاع ضغط الدم  كشفت بحوث حديثة أيضا  الأضرار الجسيمة التي يمكن أن تحدثها  الهرمونات المستخدمة لتكبير العضلات في رياضة  بناء الأجسام (كمال الأجسام) بخصوبة الرجل فحسب أطبَاءالخصوبةوالعقم لهذه الهرمونات آثار سلبية عديدة على الإنجاب كإنكماش حجم الخصيتين  والتسبب بخلل هرموني،حيث يؤدي  تناول هذه الهرمونات إلى وقوع إضطراب بدورة الهرمونات الطبيعية في الجسم وهو ما يسبب العقم والضعف الجنسي خاصَة إبر هرمون الذكورة «التستوستيرون» التي تحدث إضطراب شديد في نشاط هرمونات الغدة النخامية المسؤولة عن إنتاج الحيوانات المنوية  فتضعف القدرة الإنجابيَة  ويظهر مشكل الضعف الجنسي لدى الرَجل.

وفي الأخير ، يمكننا ذكر الأسباب المعروفة والتي وردت في أغلب هذه الدراسات والمقالات وهو أنَ  التدخين و تعاطي المخدرات والإدمان على تدخين الحشيش و الكوكايين إضافة إلى المعاقرة المتواصلة للخمرجميعها عوامل  قلل من إنتاجيَة وجودة الحيوانات المنويَة و تضعف مستويات التستوستيرون، وهو هرمون الذكورة والعنصر الأساسي والضروري  لحدوث الحمل عند المرأة و الإنجاب  لأنَ نقص هرمون التستوستيرون إذا كان كبيرا قد يؤثر على تكوين وحركة الحيوانات المنوية وبالتالي يؤثر ذلك على الحمل .

وتشير البحوث أنَ الرجال الذين يتعرَضون للضغط و تساورهم نوبات الغضب الشديدة هم أكثر عرضة لمشكل ضعف الخصوبة وتأخر الإنجاب فحذاري من هذه العادات السيَئة التي قد تحرمكم أجمل ما في هذه الحياة وهي نعمة الأبوَة  :)

ماهي الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية؟

%d8%aa%d9%86%d8%b4%d9%8a%d8%b7-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%a8%d9%8a%d8%b6-1111111111

إكتشفوا خصائص الهرمونات المساعدة على الإنجاب

يحتوي الجسم على هرمونات طبيعية منشَطة للغدد التناسليَة، إلاَ أن هذه الدَورة الوظيفية قد تشوبها بعض الإضطرابات أو خلل معيَن يحول دون إكتمال هذه الوظيفة أو حدوث بخل وضعف في إحدى عناصرها، وهنا يبدأ دور الهرمونات الطبيَة  لسد هذه الثغرة ومساعدة المرأة والرجل على حد السَواء على الإنجاب، فماهي هذه الهرمونات؟ ومتى ينصح بإستعمالها فعليَا؟

الهرمونات العلاجيَة المنشَطة للغدد التناسليَة

تعتبر هذه الهرمونات مكوَنات منشَطة للغدد  التناسليَة تُعطى للمريض أو المريضة في شكل حقن أو أقراص  وتُستخدم لعلاج مشاكل الخصوبة لدى النساء والرجال فهي تساعد الإناث على التبويض والرجال على تحسين مستوى الحيوانات المنوية. (عددها).

مدى فعاليَة الهرمونات المنشَطة للغدد التناسلية؟

أثبتت الدراسات وبعض النتائج التي سجلت على مجموعة من الحالات لنساء قمن بإستعمال الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية أنَها على درجة عالية من الفعاليَة والنَجاعة حيث ساهمت هذه الهرمونات في تمكين ما يقارب 14 بالمائة من النساء في الحمل وتعد هذه النسبة مقبولة وباعثة للتفاؤل عند الأشخاص العاجزين عن الحمل بصفة طبيعية والذين لا يفضَلون اللَجوء إلى الحل الجراحي أو الإصطناعي كتقنية طفل الأنبوب.

مع العلم أنَ هذه الهرمونات تندرج أيضا ضمن مراحل العلاج في التلقيح الإصطناعي لتحفيز البويضة والحيوان المنوي للحصول على بويضات صالحة للتخصيب وحيوان منوي قادر على تلقيحها، إذا تلعب هرمونات التنشيط هذه دورا إزدواجيا في عملية تنشيط الغدد التناسلية التي قد تكون علاجيَة مستقلَة أو مرتبطة بعلاج طفل الأنبوب والتلقيح الإصطناعي الذي يتم في المختبر.

من هم الأشخاص المناسبين لتلقَي هذا النَوع من العلاج؟

بالنَسبة للنَساء:

توصف هذه الأدوية للمرأة التي تعاني من تكيَس المبايض ولم تستطع الحمل بسبب ذلك ، ضعف في حدوث الإباضة (بخل التبويض) .

في المراحل الأولى للإستعداد إلى عمليَة التلقيح داخل الرحم (IUI) أو التخصيب الاصطناعي IVF.

%d8%a7%d9%84%d8%a3%d8%af%d9%88%d9%8a%d8%a9

بالنسبة للرَجال:

إذا كان الرَجل يعاني من إضطراب هرموني سبب له قلَة في عدد الحيوانات المنوية، أو ضعف في نوعيتها أو درجة حركتها، يصف الطبيب هذه الهرمونات لتنشيط الغدد التناسلية.

وكما هو الشأن عند النساء توصف هذه الأدوية عند التحضير لعملية الإخصاب الإصطناعي لتنشيط الحيوان المنوي وجعله أكثر قوَة وقدرة على إختراق البويضة.

%d8%a7%d9%84%d8%b1%d8%ac%d8%a7%d9%84

كيفية عمل هذه المحفَزات؟

هرمون تنشيط وتحفيز التبويض FSH والهرمون الداعم للحمل هما من الهرمونات الطبيعية المحفَزة للغدد التناسلية التي ينتجها الجسم الطبيعي الخالي من المشاكل المرضية والصحيَة، وهذه الأدوية والحقن هي مواد تحتوي على هذه الهرمونات التي تعمل مباشرة على إنتاج البويضات وإنضاجها.

كما يستعمل معها أيضا هرمون آخر يسمى هرمون الحمل hCGالذي يعمل على البويضات النَاضجة.

أهم العلامات التجارية للهرمونات المنشطة للغدد التناسلية؟

-مريونال Merional

-مينوبور Menopur

وأهم العلامات التجارية في الفوليتروبينات follitropins :

-مينوتروفين Menotrophin

-غونال اف Gonal F

-بيورغن Puregon

وأبرز العلامات التجارية على مستوى هرمون الحمل hCG الأسماء التالية:

-بريجنيل Pregnyl

-تشوراغن Choragon

الآثار الجانبية للهرمونات المساعدة على الإنجاب

تعتبر آثارها الجانبيَة غير خطيرة أي قد تظهر أعراض بسيطة وعاديَة كالحساسية أو بعض التقلبات المعدية والمعويَة، الشَعور بصداع رأسي، حمَى، قلق وغثيان وآلام في بعض المفاصل أو كلَها، ولكن قد تختلف هذه اللآثار من شخص للآخر لذلك تكون الإستشارة المختصة ضرورية وإجبارية .

تنبيه : تعطى هذه الهرمونات المنشطة بترخيص طبي من طبيب مختص ويحجَر إستعمالها قبل الخضوع إلى التحاليل والفحوصات الضرورية للتأكد من خلو  الجسم من أية مشاكل صحية تمنع إستعمال هذه الهرمونات .

 

رحلة البويضة داخل رحم المرأة وحدوث الحمل

teste-grossesse

الحمل ورحلة البويضة منذ بدايتها إلى مرحلة تلقيحها

تعيش البويضة قبل تلقيحها وتحوَلها إلى نطفة وجنين مجموعة من المراحل حيث تبدأ هذه الرَحلة داخل رحم المرأة طيلة فترة الخصوبة والإنجاب ،توجد في رحم المرأة  قرابة 400 بويضة وهو عدد يتناقص مع تقَدمالمرأة في السنَ وإقترابها من مرحلة الشَيخوخة إلى غاية إنقطاع الدورة الشَهرية وصولاإلى سنَ اليأس، وضمن هذا النَطاق نحاول اليوم الإجابة عن مجموعة من الأسئلة التي قد تطرحها  أي إمرأة تطمح إلى الإنجاب أو تجد صعوبة في الحمل بصفة طبيعية ، ولا يخفى عنَا أنَ تأخَر الحمل وظهور بعض المشاكل في التبويض من مسببات العقم النسبي أو الكلي وبالتالي تبدأ فكرة اللجوء إلى التقنيات البديلة كطفل الأنبوب في تونس ، عمليَة التلقيح الإصطناعي في تونس  وغيرها التي تعد الحل الأخير للحمل .

وهذا ما يجعلنا نتساءل عن ماهية البويضة وأين تبرز أهميَة دورها الأساسي لحدوث التلقيح والحمل؟

ماهي البويضة؟

البويضة هي العامل الأساسي لقيام إنسان بأكمله وهي من معجزات الخالق إَلا أنَهالا تستطيع أن تستكمل هذا الدَور الوجودي إلا مع وجود حيوان منوي جاهز وقادر على إختراقها وتلقيحها فتبدأ بعد ذلك عملية الإخصاب وإذا ما ظهر عائق حال دون حصول هذه المرحلة فإن رحلة البويضة تنتهي بسرعة وينتهي عمرها الإخصابي الذي يعبَر عنه جسم المرأة في شكل حيض أي نزول الدورة الشهرية .

%d9%82%d9%86%d8%a7%d8%a9-%d9%81%d8%a7%d9%84%d9%88%d8%a8-%d8%a7%d9%84%d9%8a%d9%88%d9%85

علاقة الحيوان المنوي بالبويضة

بعد الجماع وعند عمليَة القذف يندفع السائل المنوي في إتجاه رحم المرأة، وما أن يلقَح الحيوان المنوي البويضة أثناء عملية اللقاء تسقط البويضة في الرحم مع العلم أنَ عملية تلقيح البويضة ليست بسيطة وسهلة فهي تتطلَب حيوان منوي قوي وسريع لإختراق حاجز البويضة وهذه الميزة قد لا يكتسبها جميع الرَجال لذلك قد نجد أطباء يصفون أدوية وعقاقير للرجال الذين يعانون من ضعف في السائل المنوي وخمول في الحركة لتنشيط الحيوان المنوي وتسريع.

%d8%a7%d9%84%d8%aa%d9%84%d9%82%d9%8a%d8%ad-%d8%b1%d8%b3%d9%85

البويضة وقناة فالوب

قناة فالوب هي عبارة عن أنابيب توجد على جانبي كلَ امرأة أي أنبوب يتمركز بين المبيض والرحم، له طرف واسع به أهداب أو شعيرات وظيفتها التقاط البويضة لحظة خروجها من المبيض وهو الأمر الذي يسهَل رحلة البويضات في قناة فالوب، إذا هي الناقل الأساسي للبويضة من المبيض إلى الرحم، وبعد حدوث التلقيح وتخصيب البويضة يقعإنشاء خلايا تنقسم بشكل سريع لتتحوَل إلى جنين.

 علامات تلقيح البويضة

  • ظهور قطرات دمّ خفيفة قبل موعد الدّورة الشّهرية
  • كثرة التبوّل
  • إرتفاع درجة حرارة المرأة
  • العلامة المعروفة عند الجميع وهي تأخّر الطَمث (الدَورة الشَهريَة)
  • الإحساس بإنقباضات متفاوتة في الرّحم
  • هناك نساء يشعرن بوخز طفيف في الرَحم التي غالبا ما تكون علامة من علامات تلقيح البويضة وبداية التَعشيش والحمل
  • تغيَر لون حلمة الثدي إلى الأغمق (إسوداد) كما تظهر على الحلمة نقاط بيضاء وصغيرة.
  • الشَعور بالدوخة والإرهاق الشديد.

ملاحظة:

إنَ الأعراض المذكورة هي الثابتة والتي قد تظهر على جميع النسَاء تقريبا ولكن أحيانا قد تختلف الأعراض من إمراة إلى أخرى لذلك فإنَ زيارة الطَبي ضروريَة وواجبة.

ماهي مخاطر إستعمال وسائل منع الحمل ؟

piluule

وسائل منع الحمل وعلاقتها بالعقم وتأخر الإنجاب

كثيرا ما نسمع عن المخاطر التي قد تنجر عن تناول المرأة الشَابة التي تكون في أوج خصوبتها أقراص منع الحمل، أو وضع اللوالب المانعة أيضا خاصة عندما يقرر الزوجان تأجيل الحمل الأوَل، لذلك فإنَ الوقوف أمام مخلَفات موانع الحمل أمرا ضروريَا فهل لهذه الوسائل مخاطر فعلية قد تأدي للعقم وتأخر الإنجاب أم أنَها مجرَد أساطير واهية تتعارض مع الحقائق العلميَة المثبتة؟

مخاطر إستخدام وسائل منع الحمل

يؤكَد أطبَاء العقم والتوليد أنَ تأثير حبوب الحمل على خصوبة المرأة يختلف من امرأة إلى أخرى، أي أنَ درجة الخطورة غير ثابتة، كما أثبتت الدَراسات مؤخَرا أنَ الأمر لا يتعلَق بالمرأة فقط فقد يكون العيب من الرَجل فيكون إستعمال وسائل منع الحمل غير منصوح أي عندما ترغب المرأة في منع الحمل و تعرض نفسها على طبيب أمراض نساء الذي قد يقر بعدم وجود ضرر من تأجيلها للحمل ولكن قد يكمن الضَرر من ناحية الرَجل  الذي يكون عنده مشكل في الخصوبة ويعاني من بعض الموانع التي يجب علاجها وفي هذه الحالة يكون الإسراع في الحمل هو الحل وفكرة التأجيل قد تكون من أسباب عقم الرَجل فيما بعد.

ويبيَن أطبَاء العقم أنَ المشكل لا تكمن في إستعمال هذه الوسائل بل في المدة الزَمنية حيث أجمع أغلب الأطباء أنَ تأجيل الحمل لبضعة أشهر أو لسنة أو حتى سنتين لا يكون خطيرا على إمكانية الحمل فيما بعد ولكن هناك مجموعة من الشَروط التي قد تضمن ذلك ومن أهمَها أن تكون الزوجة صغيرة في السنَ (بين 20 و35 سنة ) أي في فترة ما يسمَى بذروة الخصوبة ) ولا تعاني من أيَة موانع أو مشاكل صحيَة (رحمية )  أو خلقية لأنَ هذه العوامل تجعل من تأخيرها للحمل يأثَر تأثيرا سلبيَا على قدرتها على الحمل مستقبلا وبالتالي تقليل فرصة الإنجاب عند الزوجين .

أن لا تطول مدة منع الحمل لفترة طويلة لأنَ نشاط المبيض يقل وتنخفض درجة الخصوبة مع مرور الوقت فتبخل المبايض وقد تصاب بكسل مزمن فتصبح عمليَة الإنجاب صعبة وأحيانا مستحيلة فالزَمن والسن هو العدود اللدود والمحارب الأول للحمل .

توجد مجموعة من الحالات التي يُنصح فيها بإستعجال الحمل والإنجاب وعدم إستعمال وسائل منع الحمل  فماهي هذه الحالات؟

رغم أنَه ثبت علميا عدم خطورة موانع الحمل على الإنجاب خاصَة إذا ما إستخدمت لمدَة وجيزة إلاَ أنَ أغلب أطبَاء العقم ينصحون بعدم تناولها أو إستعمالها في الحالات التَالية وذلك تجنَبا لمخاطر العقم وتأخَر الإنجاب، من بين هذه الحالات نذكر:

-وجود إضطرابات هرمونية عند الزوجة في  النخامية لذلك يستحسن القيام بالفحص المبكَر قبل أو بعد الزَواج مباشرة لأنَ الغدة النَخامية هي العنصر الرَئيسي والمسؤول الأول عن إفراز الهرمونات الأنثوية في المبايض لذلك ينصح عدم تأجيل الحمل، بل على العكس تماما فكلَما إستعجلت المرأة التي تعاني من كسل في الغدَة النَخامية الحمل كلَما ضعفت إمكانية إصابتها بالعقم أو ضعف الخصوبة في المستقبل.

-ينصح بعدم تناول وسائل منع الحمل أيضا  عند المرأة التي تعاني من تكيَس المبايض فلا بدَ لها أن تسرع بالحمل بعد علاج التكيَس مباشرة.

ضرورة التأكَد من نشاط المبيض قبل الشَروع في إستعمال موانع الحمل أي التأكد من وجود أعداد كافية من البويضات، وذلك لأن وظيفة المبيض تضعف مع مرور الزمن والتقدم في السن، وأكبر دليل على صحَة هذه الحقيقة العلمية، حالات نادرة ولكَنها  حدثت و لازالت تحدث لنساء إنقطعت عليهن العادة الشَهرية وهن في سن ال 25 و30 سنة فيصبح الحمل مستحيلا  في مثل هذه الحالة .

 

الغدَة النَخامية وأعراض الأورام التي قد تصيبها وعلاقتها بالحمل

%d8%a7%d9%84%d8%ba%d8%af%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%86%d9%8e%d8%ae%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a3%d9%88%d9%84%d9%89

ماهي خصائص الغدَة النَخامية أعراضها وعلاقتها بتأخَر  الحمل؟

تعدَ الغدَة النَخاميَة (la glande pituitaire) من معجزات جسم الإنسان ، فإذا ما تأمَلنا في حجمها الصَغير( تساوي حجم حبَة فول أو حمصة صغيرة ) وقارنَاه بعدد المهام الوظيفيَة التي تؤدَيها  في جسم الإنسان ، فإننا سنقف عاجزين  أمام عظم هذا الجزء الصَغير الذي يلعب دورا فعَالا وحياتيا في جسم الإنسان ، اليوم نتناول علاقة الغدَة النَخامية بالحمل ومشكل العقم الذي أصبح يهدد حياة عدد لا يستهان به من الأزواج في العالم وهو الدَافع الأول والرَئيسي لإعتماد تقنية التلَقيح الإصطناعي في تونس أو طفل الأنبوب  ، فوجود خلل وظيفي في الغدَة النَخامية من شأنه أن يحدث تأخر في الإنجاب فكيف يمكن أن يؤثَر هذا العضو الصَغير على  الحمل ؟ وماهي أبرز الخصائص الوظيفيَة للغدة النَخاميَة و الأعراض الدَالة على تداعيها (إصابتها بخلل معين)  .

ماهي الغدَة النَخامية؟

تتموقع الغدة النخامية في الجزء السفلي الأمامي للدماغ وهي متصلة من الأعلى بمنطقة تتبع المخ وموقعها آمن جدَا لحماية الغدة ووقايتها من المخاطر الخارجية أو الدَاخليَة المفاجئة وتعتبر الغدَة النَخامية من الأجزاء الحيوية في جسم الإنسان لأنَها تقوم بإفراز الهرمونات التي تلعب دور المحرَك اللأساسي لجسم الإنسان.

دور الغدَة النَخامية في حدوث الحمل من عدمه

المعلومة العلميَة التي قد تغيب عن المرأة أنَ دم الطَمث (الدَورة الشَهريَة) هو نتيجة طبيعية منبثقة عن عمل وثيق بين الرَحم  والغدَة النَخاميَة   التي تفرز هرمونات الطَمث (دم الحيض) فتعطى إشارات إلى تجهيز الرَحم للعادة الشهرية وفي حالة حدوث خلل في هذه الغدة لا يمكن أن يحدث حمل لأنَ الهرمونات التي تفرزها هي التي تدفع المبايض إلى إفراز هرمونات الخصوبة ومن المشاكل المرضية التي قد تحدث خلل في هذه الغدَة مرض تكيَس المبايض الذي قد يسبب كسل لهذه الغدَة وبالتَالي يتأخَر الحمل.

ورغم أنَ هذه الغدة تزن قرابة نصف غرام أي ما يعادل حبَة حمَص إلاَ أنَ دورها أكبر من ذلك بكثير .

ومن أبرز الهرمونات التي تفرزها هذه الغدَة نجد  :

-الهرمون المحفز للحويصلة  Follicle-stimulating hormone  FSH:
– هرمون اللوتنة luteinizing hormone  LH: المسؤولة عن التنبيه بنمو و إطلاق البويضات و إنضاجها عند المرأة و نمو المني عند الرَجل(إفراز التستوستيرون).
– Prolactin  الهرمون المنشط لإفراز اللبن و نمو الثدي.

مجهريَا تتكوَن الغدَة النَخامية من :

Adénohypophyses الفصَ الأمامي الذي يتكوَن من خلايا طلائية. وتسمَى بالنَخاميَة الغديَة .
Neurohypophyses والفصَ الخلفي الذي يتكوَن بدوره من خلايا شبه عصبية لذلك يطلق عليه إسم النَخامية االعصبيَة.

وتبرز أهميَة دور الغدَة النَخامية في قدرتها السحريَة على السيطرة والتَحكَم في عملية تطوَر ونموَ الأعضاء الجنسيَة والخصائص الجينية والطبيعية للمرأة والرَجل على حد السواء كغلاظة الصَوت وحجم الجسم.

%d8%a7%d9%84%d8%ba%d8%af%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d9%86%d8%ae%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a9

بضع الكلمات لا تكفي لنتوغَل في خصائص الغدَة النَخامية ووظائفها التي لا تحصى و لاتعد فهي معجزة من معجزات الخالق مقارنة بحجمها الصَغير و موقعها الضَئيل في جسم الإنسان لذلك ينصح الأطبَاء النَساء اللواتي لاحظنا تأخَرا واضحا للحمل رغم وجود علاقة حميمة متواصلة بإستشارة طبيب مختصَ في الغرض لأنَ الأورام التي قد تصيب الغدَة النَخامية تعدَ من أخطر الأورام وأكثرها فتكا بجسم الإنسان خاصَة وأنَها تقع في موقع حسَاس وحياتي ألا وهو الرَأس وفي إتًصال مباشر بالمحرَك الأول والرَئيسي للأعضاء وهو المخ.

أعراض أورام الغدَة النَخاميَة

ولنسهَل عليكم عملية الكشف المبكَر  عن آفات الغدة النَخاميَة هذه أهم الأعراض الدَالة على إمكانية وجود ورم في هذه الغدَة مع العلم أن عملية الكشف تصبح ضرورية حتَى عند ملاحظة عرض واحد فقط من بين هذه الأعراض:

  • الصداع.
  • خلل في البصر (الرَؤية)
  • عدم إنتظام الدورة الشهريّة، أوإنعدامها.
  • الضعف الجنسي.
  • زيادة في الوزن، أو فقدان الوزن.
  • الشعور بالغثيان الذي يصاحبه التقيؤ الشديد.
  • الشَعور بالخمول وكسل العضلات.
  • كثرة التبوَل.
  • الشَعور بالاكتئاب
  • تمدّد الجلد (البشرة)
  • كثرة نموّ شعر الجسم أونقصانه.
  • ارتفاع سكّر الدم في بعض الحالات.
  • التعرّق الشديد.
  • قد يظهر تضخم وإنتفاخ في أعضاء الجسم خاصّة اليدين والقدمين.

ملاحظة: أغلب الأورام التي قد تظهر في الغدة النَخامية تكون أوراماً حميدة وغير سرطانيّة، ولكن هذا لا ينفي حقيقة أنَ هذه الأورام قد تكون خبيثة  أيضا لذلك يجب الكشف المبكَر  عن الحالة،مع العلم أنَ ملاحظة احدى حد هذه الأعراض  تعد دعوة إستعجاليَة للتأكَد من سلامة الغدة النَخامية ومن نوعية هذه الأورام إذا ما أثبت التَشخيص وجودها خاصَة وأنَ أورام الغدَة النَخامية تعدَ الأخطر والأصعب، وعلاجها يعتمد على نوعها  و حجمها و درجة نموَها.

x

أدوية الخصوبة المساعدة على الإنجاب


pillul

ماهي أدوية الخصوبة وإلى أي مدى يمكن أن تساعد على الإنجاب ؟

تجرى سنويَا عمليَات مختلفة تساعد على الإنجاب في تونس تعتمد أغلبها على تقنية «الزرع»  و«طفل الأنبوب تونس » أو ما يعرف بالتلقيح الإصطناعي تونس ، ولعلَ الأمر الذي صعَد في نسبة إقبال الأزواج عليها أنَ نسبة نجاحها تزداد فأصبح حلم الأمومة والأبوة ممكنا وليس بالبعيد عن الأشخاص الذين حرموا من نعمة إنجاب الأطفال بصفة طبيعيَة ، حيث تبلغ  نسبة نجاح  هذه التَقنيات الى ٪30 و ٪40 دون الأخذ بعين الإعتبار النَساء اللواتي تجاوزت أعمارهن سن  38 و 40 عاما ، مقابل ٪24 على المستوى العالمي ونحو ٪30 في فرنسا و و٪35  في الولايات المتحدة الأمريكية…إلخ جميعها نسب تزرع الأمل في قلوب الرَاغبين في إجراء تقنية طفل الأنبوب على أمل الحصول على طفل رائع يزيد الحياة جمالا وسعادة .

هذا ما يدعونا إلى التساؤل هل عملية التلقيح الإصطناعي هي الطريقة الوحيدة لمساعدة الأزواج الغير قادرين عن الإنجاب؟ أم أنَه هناك طرق أخرى  كأدوية الخصوبة التي يمكن الإعتماد عليها في التحفيز على الإنجاب و قد  تعطي نتائج إيجابيَة أيضا ؟

 ما هي أدوية الخصوبة بالنسبة للنساء؟

يعتبر العديد من الأطبَاء أنَ أدوية الخصوبة جسر العبور الأوَل الذي يجب إجتيازه لتحقيق حلم الإنجاب، حيث تزيد هذه الأدوية من نسبة الخصوبة و ترفع مستويات بعض الهرمونات في الجسم التي تساهم في إنضاج وتحرير بويضة واحدة أو أكثر كل شهر (التبويض)، لذلك فإن الأطباء يعطون هذه الأدوية خاصَة للنساء اللواتي يعانين من مشكل أو ضعف في الإباضة وعدم انتظام في الدَورة الشَهرية.

و تستخدم  أدوية الحصوبة منذ زمن طويل لتحفيز المرأة والرَجل على الإنجاب طبيعيا قبل اللجوء إلى الحلول العلمية والطبية الأخرى كطفل الأنبوب وغيرها من التقنيات الحديثة المساعدة على الإنجاب ،  ولقد أثبت إستعمالها  على مرَ الزَمان أنَها وسيلة آمنة وناجحة ، وبما أنَها كغيرها من الأدوية قد تكون لها بعض الآثار الجانبيَةيجب تناول هذه الأدوية تحت إشراف الطَبيب المختص وبتصريح منه ، لذلك  يجب على المرأة الرَاغبة في الإنجاب وتريد المحاولة عن طريق إعتماد أدوية الخصوبة أن تكون تحت متابعة طبيب نسائي ومختص في الخصوبة  لأنَ المختصين هم وحدهم المؤهلين لترخيص إستعمال أدوية الخصوبة خاصَة وأنَهم سيحرصون على قيام المرأة أو الرَجل  بتحاليل الدم والموجات ما فوق الصوتية  التي تلعب دورا كبيرا في تقليل مخاطر هذه الأدوية وتجنَب وقوع أيَة آثار جانبيَة .

أنواع أدوية الخصوبة المتوفَرة لمساعدة المرأة على الإنجاب

أبرزها :

  • الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية
  • هرمون تحفيز الإباضة FSH
  • الهرمون المساعد على الحمل LH

يُنضج الهرمون المحفَز  للخصوبة البويضات في مبيضيك استعداداً لتحريرها. بينما يحرر الهرمون المساعد على الحمل بويضة ناضجة واحدة أو أكثر من أكياس البويضات ثم يأتي دور البويضة أو البويضات للعبور عبر إحدى قناتي فالوب.

يقع تناول هذه الأدوية في أغلب الأحيان في شكل أقراص، ولكن المدَة الزمنية لإستعمالها يحددَها الطبيب المباشر للحالة والمختص في الخصوبة .

 دور الهرمونات المنشطة للغدد التناسلية 

قد يوصف أخذ هذا الهرمون المحفَز عن الإباضة من خلال دورة علاجية عن طريق الحقن  التي تجعل  المبيض قادرا على  وإنضاج جريبات البويضات ، وتلي هذه الحقنة  حقنة أخيرة تحتوي على هرمون الحمل hCG.
وإذا ما كانت البويضة في وضع ملائم لإفراز هرمون البروجسترون عندها يكون الحمل سليم ويمكن المحافظة عليه.
تتعدد الأسماء الطبيَة والتجارية للأدوية والهرمونات المساعدة عن الخصوبة ولكن تبقى نتيجتها ودرجة نجاحها رهينة مجموعة من العوامل (درجة تفاعل المرأة مع هذه الهرمونات والأدوية ، سن المرأة ، إنعدام الموانع والعيوب  المرضية والخلقية إلخ ..).

معلومات هامَة عن فترة التبويض

%d8%aa%d8%a8%d9%88%d9%8a%d8%b6

تعرَفي على أعراض فترة التبويض

إنَ أوَل طريق لحدوث الحمل هو حدوث التَبويض ولكي تستطيع المرأة وأيضاً الرجل تحقيق حلم الإنجاب يجب عليهما معرفة الأيام التي يحدث فيها التَبويض، كما يجب على المرأة أن تعرف أعراض التَبويض الثابتة، وعلميَا تبدأ عمليَة التبويض من اليوم الثاني عشر من الدورة حتى اليوم السادس عشر إذا كانت الدورة منتظمة، فقد تشعر المرأة بأعراض التبويض أو الإباضة ولكن دون أن تعلم أنَه الوقت المناسب للقيام بالخطوة الأهم لتحقيق حلم الإنجاب.

في هذه الفترة تخرج بويضة ناضجة من أحد المبايض، فتتجَه نحو قناة فالوب ثمَ إلى الرحم في إنتظار عمليَة التَلقيح، التي يقع تعويضها بالإخصاب الإصطناعي تونس  إذا ما ظهرت عوائق دائمة لحدوث التَلقيح بصفة طبيعية ففي العادة يتهيأ الرَحم لإستقبال البويضة النَاضجة حيث تزداد سماكته ليصبح أرضية مناسبة لعمليَة التَلقيح.

عند غياب الحيوان المنوي أو عدم قدرته على تلقيح هذه البويضة، يخرج الرحم هذه البطانة المهيَئة للتعشيش الذي لم يحدث مع الدم إلى الخارج (العادة الشَهريَة).

أعراض التبويض عند النساء

يحتجَ جسم المرأة في هذه الفترة عن طريق مجموعة من الأعراض والعلامات لذلك يجب على المرأة الرَاغبة في الحمل والإنجاب أن تعرف هذه الأعراض التي تزيد فرصتها بالحمل، لذلك ينصح أطباء النساء وخبراء الجنس (sexologue)  بتحديد الموعد المناسب لممارسة العلاقة الحميمة قبل أيَام التَبويض فتدخل المرأة في فترة إخصاب تمتدَ لستة أيام فقط في كل دورة، خاصَة وأنَ فرصة الحياة للحيوان المنوي تدوم  خمسة أيام ، إذا ما خل الحيوان المنوي من العيوب أو الموانع (ضعف السائل المنوي ، الموت السَريع للحيوان المنوي …) وغيرها من المشاكل التي قد تعيق عمليَة الإخصاب .

ومن أبرز أعراض التَبويض نجد بروز إفرازات رحميَة ومهبليَة مائيةً، في أغلب الأحيان يكون لونها أبيض، ظهور ألم في البطن على مستوى المبيض الناتج عن عمليَة نقل البويضة الناضجة، وغالبا ما تختفي هذه الآلام بعد فترة التَبويض.

من العوارض أيضا ارتفاع درجة حرارة جسم المرأة وقد تنخفض فجأة لذلك على المرأة مراقبة درجة حرارتها بإستمرار لتعرف وقت التبويض.

وقد يسجَل  ارتفاع ملحوظ في  الرَغبة الجنسية عند المرأة وهي نتيجة طبيعيَة لوضعها الهرموني، حيث تكون المرأة جاهزة لممارسة العلاقة أكثر من أي وقت آخر، إلى جانب الرَغبة الجنسيَة يؤكَد خبراء الجنس وأطبَاء العقم والإنجاب أن حواس المرأة تزداد (التذَوق، الشمَ …) ، مع إنتفاخ (طفيف أو ظاهر في البطن ) .

غالبا ما تتحرَر بويضة واحدة في كل عمليَة تبويض، ومن المعلومات الهامَة التي يجب أن تأخذها المرأة بعين الإعتبار أنَ عملية التبويض تتأثَر تأثيرا واضحا بأي توتَر أو ضغط قد تشعر به المرأة، لذلك من الأفضل أن تحافظ المرأة على توازنها النَفسي والإبتعاد عن السَباحة في الأجواء السَلبيَة التي تزيد من صعوبة الحمل.

 

ما هو هرمون الخصوبة وعلاقته بالحمل والإنجاب؟

54-86

هرمون البرجسترون وعلاقته بالحمل والإخصاب

غالبا ما تتوجَه الأنظار نحو الأسباب والعوامل التي قد تساعد المرأة والرَجل على الإنجاب كتقنية طفل الأنبوب تونس  أو الأغذية التي قد تساعد على الإنجاب  دون التساؤل عن المصدر الأساسي للخصوبة وهي الهرمونات، فهي حجر الأساس الذي تبنى عليه القاعدة الرَئيسية للإنجاب وهذا ما يدعونا اليوم إلى التَساؤل عن ماهية الهرمونات الأساسية للخصوبة والإنجاب وما هي أهم تعريفاتها؟

عندما نتحدَث عن هرمون الخصوبة عند الأنثى فنحن نتحدَث عن هرمون البروجسترون و هو هرمون تنتجه الأنثى في المبايض في وقت معين من الدورة الشهرية، وهو عامل مساعد بصفة مباشرة على تهيِئة الرحم للحمل خاصة وأنَه يؤدي إلى زيادة سمك بطانة الرحم وتغذيته ليستقبل البويضة إذا ما حصل تلقيحها من قبل الحيوان المنوي، فهرمون البروجسترون ينخفض إذا لم يحدث التلقيح فتنزل بعد ذلك الدورة الشهرية.

 خصائص هرمون البروجسترون:

-هو هرمون ينخفض في الفترة الأولى من الدورة الشهرية ثم يرتفع في الفترة التالية ( التبويض) وينخفض بصف آلية إذا لم يحدث تلقيح للبويضة فتحدث الدورة الحيضية .
–  يقع إنتاج هذا الهرمون خاصَة في المشيمة أثناء الحمل وهو يلعب دورا أساسيا في زيادة سمك بطانة الرحم وتغذيته لإستقبال البويضة  حيث يساهم ذلك في إلتصاق  البويضة المخصبة بجدار الرحم ، حيث يصبح سميكا ومتماسكا فيبطئ من سرعة الحيوانات المنوية  أثناء مرورها ، فيسهل حدوث  الحمل  خاصة مع وجود حيوانات منوية قوية.
-نسبة هرمون البروجسترون عند  المرأة الحامل أعلى بكثير من المرأة الغير حامل .

-عند بلوغ المرأة سنَ اليأس ينخفض هرمون البروجسترون بصفة آليَة.
– يعمل هرمون البروجسترون على زيادة الرَغبة الجنسية عند المرأة وتنظيم الدورة الشهرية.
–  هناك معلومة قد تخفى عن العديد حول هذا الهرمون الذي ترتفع نسبة إنتاجه  عند المرأة الحامل بتوائم أكثر من التي تحمل جنينا واحدا فكلَما زاد عدد الأجنَة كلَما إرتفع هرمون البروجسترون عند المرأة .
-يعتبر تواجد هذا الهرمون في الدم والبول إشارة واضحة ودقيقة عن حدوث الحمل فإختبار هرمون البروجسترون يقيس كمية الهرمون في عينة الدم  أو البول وإرتفاع نسبته قد تشير إلى الحمل ، ولكنَها قد تكون مؤشَرا لمشاكل وآفات مرضية خفيَة.

أسباب ارتفاع هرمون البروجسترون في الجسم:

-إلى جانب الحمل الطبيعي قد تعكس ارتفاع نسبة البروجسترون مشاكل أخرى كإمكانية وجود ورم في المبايض أو الغدَة الكظريَة أو دليل لوجود حمل رحوي وهي حالة حمل نادرة تتمثَل في تتطور البويضة الملقحة التي يجب أت تنمو وتتطور عادة في المشيمة إلاَ أنَها تتطور وتتحوَل بدلاً من ذلك إلى كتلة من الخلايا الغير العادية التي تأخذ شكل عنقود العنب وقد تعطي نتيجة إيجابية في فحص الحمل البولي، ومن أبرز مخاطرها أنَها قد تتطور لتتحوَل في بعض الأحيان إلى سرطان.

إيجابيات إختبار هرمون البروجسترون

– مراقبة الحمل وعلاج درجة الخصوبة وتعديلها عند المرأة .
– علاج حميع أمراض العقم عن طريق البروجسترون .
–  مراقبة عملية التبويض والتلقيح .
– يراقب وظيفة المبيضين والمشيمة أثناء الحمل.
– يكشف إذا ما كان هناك  مشاكل في التبويض.

-إختيار العلاج الملائم والفعَال لزيادة الرَغبة الجنسية عند المرأة.
– الكشف عن أورام المبايض أو الغدة الكظرية.
–  الكشف عن وجود الحمل الرَحوي.
-الكشف عن وجود إفراط في إنتاج هرمونات الغدة الكظرية.

إنَ ارتفاع هرمون البروجسترون قد يكون مؤشَرا إيجابيا للحمل أو دليلا على وجود مشاكل في التبويض لذلك فإنَ الإستشارة الطبيَة المباشرة واجبة إذا ما كانت نسبة هذا الهرمون مرتفعة في جسم المرأة لأنَه قد لا يكون مؤشَرا للحمل فقط.