ما يجب معرفته عن تقنيات التَصوير الطبَي Les techniques d’imagerie médicale

ما يجب معرفته عن تقنيات التَصوير الطبَي Les techniques d’imagerie médicale
Rate this post

 

 

منذ بداية الحياة على هذه البسيطة سعى الإنسان إلى تغيير واقعه الصَعب فعمد إلى تطوير الوسائل والطرق التي يمكن أن تسهَل عليه حياته في مختلف المجالات فجعل للصحَة والتَداوي حصَة الأسد، لذلك عملت العقول الحكيمة على تطوير مجال الطبَ وتعزيزه بإكتشافات مميَزة أضافت الكثير إلى البشريَة والإنسان الذي عانى لعصور طويلة من الأمراض الصَعبة التي كان الكشف عنها في الماضي مستحيلا ومنذ ظهورتقنيات التَصوير الطبَي وكان ذلك في أوائل القرن العشرين شهد عالم الطب ثورة عارمة قلبت كل الموازين فقد سجَلت طفرة غير متوقَعة لما حققته هذه التَقنيات من نجاحات على مستوى دقَة التَشخيص ونجاعة التَحليل فماهي أبرز تقنيات التَصوير الطبي التي أبهرت العالم وغيَرت الكثير في حياة المرضى على إختلاف إعتلالاتهم المرضيَة؟

تقنيات التصوير الطبي

يؤكَد الدَكتور ياسر مصطفى قدح وهو مختصَ وأستاذ في الهندسة الحيويَة الطبيَة بجامعة القاهرة أنَ تقنيات التَصوير الطبَي أضافت الكثير إلى صحَة الإنسان وساهمت إلى حدَ كبير في إنقاذ حياة عدد غير محدَد من المرضى حول العالم لما تتميَز به من دقَة في الإستخدام ونجاعة في التَشخيص إضافة إلى كونها ساعدت الأطباء على كسب الوقت وإدَخار المجهود لتقليلها معدَل التدخَل الجراحي الغير ضروري وهذا ما يعني القليل من الجروح والآلام بالنَسبة للمريض.

أنواع التَصوير الطبَي

  • التَصوير بالموجات فوق الصَوتيَة
  • التًصوير بالرَنين المغناطيسي L’IRM
  • التَصوير بالأشعَة السينيَة
  • التَصوير المقطعي (التصوير المقطعي بالأشعة السينية (CT)، إشعاع الفوتونات المفردة (SPECT) إشعاع البوزيترون (PET) .

ولقد حقَقت تقنيات التَصوير الطَبي على إختلاف أنواعها نجاحا ليس له مثيل فاليوم العالم بأجمعه يدرك جيَدا قيمة هذه التَقنيات ومستوى التَقدم العلاجي والطبي الذي وصلت إليه وتنقسم  محاور التصوير الطبي إلى عناوين منظَمة ومقسَمة حسب الوظائف والتَطبيقات أهمَها الأنماط التَالية:

  • التَصوير الطبي التشريحي
  • التصوير الطبَي الخاص بالأوعية الدَمويَة
  • تصوير نضح الدم
  • التصوير الطبي الوظيفي
  • التصوير الطبي الخاص بالإنتشار(تصوير الإنتشار)
  • التصوير الطيفي
  • التَصوير الطبي الجراحي (الجراحة عن طريق وسائل التَصوير الطبي )

التصوير 1التصوير 2التصوير الطبي

وبما أنَ تقنيات التَصوير الطبي تحتوي على أحدث التكنولوجيات الطبيَة الحديثة القادرة على كشف ومعالجة جميع الأمراض وقع إدماجها في أغلب الإختصاصات والجراحات لضمان نجاحها ودقَتها ومن أهم الأمراض التي تستوجب إعتماد هذه التَقنيات نجد :
آفات الغدد الصمَاء ،الحمل ومراحل نمو الجنين ،القلب ، الأمراض السرطانيَة ،الثدي ، الأعصاب ، الدماغ ، االأعضاء الداخليَة المرتبطة بالخلايا ، العظام والعضلات ، أمراض النساء ، الجهاز البولي ، الهضمي …إلخ .

 

 

 

 

 

هل يمكن لرجل مولود بتقنية طفل الأنبوب إنجاب طفل طبيعي؟

هل يمكن لرجل مولود بتقنية طفل الأنبوب إنجاب طفل طبيعي؟
Rate this post

 

 

نعمة الإنجاب من أجمل ما يمن به الله على عباده فهي زينة الحياة وبهجتها ومن دونها لا يمكن ضمان تواصل الإستخلاف في الأرض لإعمارها ونشر الحياة فيها ومن أرض الإشراق الدائم والحب الذي لا ينتهي أرض التَسامح والصمود فلسطين الجميلة تزهر قصَة رائعة تبعث الأمل في قلوب المتألمين، اليائسين والمحرومين من نعمة الإنجاب لتؤكَد لهم أنَه لا يأس مع الطب إذا ما رافقته المشيئة الإلهيَة.

فلسطين العرب

إنتشرت  في العصر الحالي تقنيات الإخصاب الإصطناعي بمختلف وسائلها وطرقها (طفل الأنبوب، التلقيح المجهري، ..) حيث نجحت في ولادة ملايين الأطفال الذين عاشوا وواصلوا حياتهم كغيرهم من الأطفال الذين ولدوا بطريقة طبيعيَة ورغم ارتفاع النسب والحالات التي تؤكَد نجاعة هذه التقنيات إلاَ أنَ ذلك لم يمنع من ظهور بعض التساؤلات حول صحَة أطفال الأنابيب  وهي :

هل يمكن لرجل مولود بتقنية طفل الأنبوب أو الحقن المجهري إنجاب طفل طبيعي وخالي من المشاكل المرضيَة والعيوب؟

وتأتينا الإجابة من الأخوين الشراونة محمدَ طالب الشراونة وشقيقه يحي الشراونة حيث كانا أوَل مولودين عبر تقنية طفل الأنبوب في فلسطين وهي تقنية تندرج ضمن وسائل وطرق المساعدة على الإنجاب عندما يفقد الأمل في الحمل بطريقة طبيعيَة لأسباب مختلفة (مشاكل بالبويضات ، خلل بقناة فالوب، ضعف الحيوانات المنويَة …إلخ ) فقد أنجبا بشكل طبيعي طفلين جميلين ويتمتعان بصحَة جيَدة وخالية من العيوب والأمراض وهما طالب 7 أشهر ومحي الدَين 5 أشهر ليكونا أوَل وثاني مولودين في العالم من أبوين ولدا بدورهما عن طريق تقنية أطفال الأنابيب .

فلسطين العرب 1طفل الأنبوب العرب

هذه التَجربة تثبت أنَ الفكرة الرَائجة حول سوء الوضع الصحَي وتضرر الخصوبة عند أطفال الأنابيب غير صحيحة وأنَه ليس كلَ مولود بواسطة هذه التَقنية سيحتاج إلى نفس التقنية ليتمكَن من الإنجاب وأنَهم لا يختلفون في خصائصهم الإخصابيَة عن غيرهم .

مع العلم أنَ والد الأخوين الشراونة  الحاج طالب الشراونة خاض معركة طويلة دامت لثلاث سنوات من أجل تحقيق حلم الإنجاب وفي سنة 1997 تمكَن من إجراء عمليَة حقن مجهري أثمرت نتيجة فاقت الحسبان حيث رزق بثلاثة توائم وهم أنثى وذكران (محمد طالب ويحي ) وكان الحاج طالب متخوَفا من أن يعانيا من العقم ونفس المشاكل الإنجابيَة التي كانت عنده لذلك حرص على تزويجهما مبكَرا ليتمكَن من تدارك الوضع في حالة ظهور مشكلة العقم عندهما.

ولكنَ الله لم يخيَب آمال الحاج طالب فتمكَنا من إنجاب طفليهما دون أيَة مشاكل مرضيَة خلقيَة أو وراثيَة وتعتبر هذه الحالة نادرة وفريدة من نوعها بفلسطين وفي العالم العربي ، في حين سجَلت حالة مشابهة بالعالم الغربي وهي حالة “لويس براون ”  وهي أوَل طفلة أنبوب في العالم ولدت سنة 1978  كبرت وتزوَجت وأنجبت بشكل طبيعي سنة 2006  .

لويس براون أوَل طفلة أنبوب في العالم رفقة طفليها

لويس براون أوَل طفلة أنبوب في العالم رفقة طفليها

هذه الحالات طمأنت عديد الأزواج الذين لم ييأسوا من الأمل في الحمل والإنجاب عبر الوسائل الإصطناعيَة بمختلف أنواعها حتَى وإن باءت المحاولة الأولى بالفشل خاصَة وأنَ أغلب الأشخاص الذين نجحوا في تحقيق هذا الحلم هم الذين صمدوا لسنوات طويلة ولم يريدوا الرجوع من هذا المشوار إلاَ وفي أحضانهم طفل جميل ينير لهم البيت الذي أغرقته رتابة الحياة وأظلمه الصَمت المؤلم.

 

 

ماهي أهمَ أنواع أمراض القلب ؟Les types de maladies cardiaques

ماهي أهمَ أنواع أمراض القلب ؟Les types de maladies cardiaques
Rate this post

 

 

للقلوب حكايات يرويها الزَمن ولها ألوان تختلف في الثَمن فبعضها أسود كسواد الليل والبعض الآخر زهري مليء بالأحلام والمحبَة ولكنَ أجملها وأكثرها روعة هي القلوب البيضاء التي لا تحمل حقدا ولا ضغينة وتحب الخير للجميع ولقد علَمنا الأدب القديم أنَ القلب ينبوع المشاعر والأحاسيس وفرضت علينا تعاليم تربيتنا وديننا الرأفة بقلوب الناس خاصَة الأحب إلينا لحمايتهم من الألم والحزن ولكن نظرة العلم للقلب تختلف تماما عن هذه الرؤية فهي نظرة ماديَة وجسديَة تكشف الجانب الوظيفي للقلب الذي والحق يقال لا يمكن الإستغناء عنه، فكيف نستغني عنه و قد جعل الله هذا العضو مضخَة لحياة الجسد الوظيفيَة والروحيَة  .

أمراض القلب

وكما يتعرَض القلب إلى الإنكسار ، الألم والشعور بالحزن والفقدان على المستوى المعنوي والعاطفي يمكن له أن يواجه مشاكل جسديَة وحسيَة أيضا والتي يسمَيها عالم الطب اليوم بأمراض القلب وهي مشاكل صحيَة ومرضيَة تصيب القلب وتحبط توازنه الوظيفي.

يعرَف الدًكتور ستيفن ( وهو أخصائي في أمراض القلب) القلب كونه عبارة عن مضخَة تعمل على ضخ الدم إلي جميع أجهزة الجسد بلا توقف وهو منقسم إلى جهتين يمنى ويسرى ويتخذ حجم قبضة اليد يقبع في منتصف الصدر بالجهة اليسرى ولحكمة لا يعلها إلاَ الله يسمح التقسيم البنيوي للقلب من منع إختلاط أو تجانس الدم الملي بالأكسجين مع الدم قليل الأكسجين والمعروف ب”الدم الأزرق ” والذي يعود إلى القلب مرَة أخرى بعد أن يمر في كامل الجسم.

وحسب معلومات نشرتها موسوعة طبيَة تعنى بخصائص القلب فإنَ هذا العضو شبَه بالمضخَة لأنَه يضخَ حوالي ال5 ليترات من الدم في الدَقيقة الواحدة وينبض بما يقارب 100.000مرَة يوميَا أي بمعدَل 35 مليون مرَة سنويَا.

أعراضُ أمراض القلب

أعراضُ أمراض القلب

أهم الأمراض القلبيَة الشَائعة
ويصنَف طب القلب مجموعة من الأمراض التي يمكن أن تصيب القلب وتتعبه وفي بعض الأحيان يمكن لهذه الأخيرة أن تتحوَل إلى مشاكل صحيَة مميتة خاصَة إذا لم يحرص المريض على تطبيق القواعد العلاجيَة والوقائيَة المنصوح بها من قبل الطَبيب المختص في أمراض القلب والشَرايين.

وهذه قائمة تشمل مجموعة الأمراض القلبيَة الشَائعة حول العالم:

إرتفاع الكوليسترول Taux élevé de cholestérol
النَوبة القلبيَة Crise cardiaque
الوذمة Oedème cardiaque
الرجفان الأذيني  La fibrillation atriale
إضطراب نبضات القلب arythmie cardiaque
تسرع القلب الأذيني  Tachycardie atriale
عيوب الحاجز الأذيني  La communication interauriculaire
عيوب الحاجز البطيني La communication inter-ventriculaire

القلب

وقائمة الأمراض القلبيَة تطول ولا تنتهي فقد أجمع أطبَاء هذا الإختصاص أنَهم يعتبرون القلب من أعظم ما خلق في جسم الإنسان وأنَه مهما بحثنا عن أعجب الغرائب و أغرب العجائب الجسميَة والوظيفيَة لن نجد أعظم ولا أروع ولا أدق من القلب تلك العضلة الصغيرة التي تؤدي وظائف كبيرة ومعقَدة بشكل منظم وتربط بين عدد هائل من خلايا الجسم وتقوم بما يعجز المرء عن وصفه لذلك فإنَ أقل ما يمكن أن نقدَمه إلى القلب هو العناية ، الوقاية وفي حالة المرض العلاج فرفقا بقلوبكم   :)

 

الإختراع الذي غيَر حياة الآلاف من مرضى الأوعية الدَمويَة

الإختراع الذي غيَر حياة الآلاف من مرضى الأوعية الدَمويَة
Rate this post

 

 

 

تعتبر الأوعية الدَمويَة من العناصر الحياتيَة والأساسيَة في جسم الإنسان خاَصَة وأنَها تتصَل مباشرة بخلايا الجسم وهي شَعيرات دَمويَة قادرة على تلبية إحتياجات هذه الخلايا وتعمل على خدمتها بإستمرار ويتم الإتصال والتبادل بين الخلايا والشَعيرات الدَمويَة عبر ما يعرف في طب الأوعية الدَمويَة بجدران الشَعيرات الدَمويَة وعند وجود خلل ما يضطرب هذا التَواصل فتصبح الأوعية الدموية معرَضة إلى العديد من المشاكل المرضيَة ولقد إزدادات في السَنوات الأخيرة العديد من الأمراض إلى سجلاَت طب االأوعية الدَمويَة ولكنَ هذا التَزايد قابله تطوَرا كبيرا في مجال العلاج ومن أهمَ الإنجازات في هذا الصدد هو جهاز الموجات فوق الصَوتيَة  الذي إكتشف في عصرنا الحالي على يد طبيب عربي متميز ولقد أصبح من أهم الأساليب الغير جراحيَة النَاجعة للكشف عن أمراض الأوعية الدَمويَة وعلاجها فكيف ذلك ؟

الأوعية الدَمويَة الأولى

نشوان باراسوند

خرجت فكرة علاج الأوعية الدموية والكشف عنها عن طريق الموجات فوق الصوتية على السطح بفضل طبيب يمني متميز يدعى ” الدكتور خالد نشوان ” حيث تمكَن هذا الأخير من إنقاذ حياة الآلاف من المرضى حول العالم بفضل إختراعه الطبي المميَز وهو جهاز يهدف إلى معالجة أمراض الشرايين والأوعية الدمويَة عموما عن طريق الموجات فوق الصَوتيَة دون اللَجوء إلى أي تدخَل جراحي فنجاعة هذا الجهاز جعلت من لجنة التَحكيم الدوليَة تختار هذا الإنجاز كـأفضل إختراع عالمي ودولي في المجال الطبي الحديث كما حصد هذا الجهاز نجاحا باهرا لتمنح على إثره الولايات المتحدة الأمريكية جائزة براءة الإختراع  للدكتور نشوان علما وأنَ هذا الجهاز يطلق عليه اليوم إسم ” نشوان بارا ساوند ” .

دوبلير الأوعيةالدمويَة

دوبلير الأوعيةالدمويَة

أمراض الأوعية الدموية التي يعالجها جهاز نشوان باراسوند

من بين الأهداف التي إخترع لأجلها هذا الجهاز هو وضع حدَ لأمراض الأوعية الدموية الصعبة والشائعة بين جميع المرضى سواء كانوا يعانون من أمراض القلب أو الشرايين فاليوم تصنَف الموجات فوق الصوتيَة التي يطلقها هذا الجهاز من أنجع التَقنيات والوسائل الطبيَة المعتمدة لمعالجة الشَرايين الضيقة دون جراحة بعيدا عن الآلام والمضاعفات.
وتعمل الموجات فوق الصوتيَة الصادرة من الجهاز المكتشف على توسيع الأوعية الدَموية وتخلَصها من مشكل الإنسداد وتضيَق الشَرايين .الأوعية 1

الأوعية الدموية 2ومن بين مزايا هذا الجهاز أيضا هو قدرته المميَزة على التَنقَل عبر الأوعية الدَموية في الجسم لتخليص الأوعية الدَمويَة من المترسَبات المتراكمة على جدرانها وعلاجها.

 

خرج قلبها من مكانه فنجحوا في إرجاعه إلى جسمها !

خرج قلبها من مكانه فنجحوا في إرجاعه إلى جسمها !
Rate this post

 

 

لكل منَا نظرته الخاصَة إلى الحياة فهي عبارة عن مجموعة من المسالك والطَرقات والإنسان مخيَر في الطريق الذي يريد أن يسلكه، منَا من إختار طريق الشَهرة والنَجوميَة والبعض الآخر يعيشون بين أحضان الأحلام والمدينة  الأفلطونيَة الفاضلة وأشخاص ضاعوا في طرقات ملتوية لا رجعة منها وجزء كبير منَا طوته طرقات النَسيان فلم يعد يبالي أو يكترث ليسقط في شراك عبثيَة الوجود ولكنَ أفضل الأشخاص هم الذين إختاروا طريق الأمل والحياة رغم جميع التَحدَيات والمصاعب.

medune

ولأنَ اللَه عز وجل يحب أن يمتحن صبر عباده كتب عليهم أن يعيشوا أقدارا صعبة ليجدوا أنفسهم أمام مفترق طرق فإمَا أن يختاروا الأمل والتحدي والصبر أو الإستسلام و المشي في طريق اليأس الإكتئاب والنَسيان ولكن ومن نعم الله غالبا ما تختار القلوب المستبشرة  طريق الأمل وهذا ما جعلنا نسمع العديد من القصص الرَائعة عن الأمل ولعلَ أجمل ما يمكن إستحضاره في هذا الموضوع قصص الأشخاص الذين تغلَبوا على مرض صعب وهزموه وعادوا إلى الحياة من جديد.

ولكنَ قصَة اليوم مختلفة للغاية فبطلتها طفلة بريطانيَة صغيرة تبلغ من العمر ثلاثة أسابيع إسمها “فانلوب هوب ويلكينز ”  التي ولدت بوضع صحَي نادر وغريب وهو خروج قلبها من جسمها .

فانلوب تستعيد قلبها من جديد

ولأنَ القلب خلق ليسكن أضلعنا وليحكم جوارحنا لم يشئ الله أن يحبط سعي الأطبَاء و صبر عائلتها الصَغيرة وأمل أمها الشَديد في نجاح عمليَة إدخال قلب إبنتها إلى مكانه .

medune3

من جهته أكَد رئيس الطَاقم الطبي الذي أشرف على العمليَة وهو طبيب خبير في الجراحة العامَة ومختص في أمراض القلب أنَ حالة  الطَفلة فانلوب نادرة ولكنَها الثانية من نوعها بالنسبة له وعلى إمتداد 30 سنة من مشواره المهني ولكنَ الفارق هو أنَ هذه الطَفلة هي النَاجية الأولى في المملكة البريطانيَة ويبيَن الدَكتور أنَ صعوبة هذا النَوع من العمليَات تكمن في صغر سنَ المريضة “رضيعة حديثة الولادة ” وفي مستوى التضرر حيث أخذ قلب الطفلة فانلوب بالنَمو خارج جسمها إضافة إلى جزء من معدتها أيضا وهذا ما جعل العمليَة  تبدو خطيرة ودقَيقة .

ولكن إستماتة الوالدين وكفاءة الطَاقم الطبي والجرَاح المشرف على العمليَة عزز فرص الملاك الصَغير في النجاة فرغم صغر سنَها وضعف بنيتها حديثة الولادة لم تستسلم الصَغيرة فانلوب وإستجابت لكلمات أمَها التي كانت تهمس في أذنها وترجو منها الصَمود لتعود إلى أحضانها .

medune2

وهذه التَجربة تؤكد لنا أن الحياة لا يمكن أن تهزمنا إذا إخترنا الطريق الصَحيح ومهما بلغت نسبة ضعفك فإنَ الأمل والحب يجعلانك تصمد وتفعل ما كنت تعتقده مستحيلا وتصل إلى تحقيق أحلامك دون أن تسلك طرقات ملتوية كما وصلت الطفلة فانلوب إلى أحضان أمَها بعد أن عاد قلبها الصَغير إلى مكانه الطَبيعي  .

الأنفلونزا وخطر موسمي يعصف بالملايين حول العالم !

الأنفلونزا وخطر موسمي يعصف بالملايين حول العالم !
Rate this post

 

 

من المعروف عن الموسم الشتوي أنَه مناخ تكثر فيه الأمراض والإضطرابات الصحيَة بمختلف أنواعها ولكن تبقى الأنفلونزا أو ما يعرف بالنَزلة الوافدة أكثر الأمراض شيوعا في فصل الشَتاء حيث تكمن خطورة الأنفلونزا في تنوَع عناصرها  وتعدد أشكالها فإلى جانب نزلات البرد العادية التي يمكن أن تمر مر الكرام هناك أنواع خطيرة من الأنفلونزا والتي قد تؤدي مضاعفاتها إلى الموت على غرار أنفلونزا الطيور، الخنازير H1N1   …وغيرها من الأمراض الأنفلونزيَة الخطيرة التي تصيب الجهاز التنفسي في جسم الإنسان وهذا ما يدعونا إلى التساؤل عن ماهية مرض الأنفلونزا، أنواعه، أعراضه وطرق الوقاية منه؟

الأنفلونزا 111

طبيَا يعرَف أطبَاء الأمراض الصدرية والجهاز التنفَسي أمراض الأنفلونزا بمختلف أنواعها بالنزلة الوافدة وهي أمراض فيروسيَة متفاوتة الخطورة تصيب الجهاز التنَفسي وتؤثَر على الأنف والحلق والجيوب الأنفيّة إضافة إلى المجاري التنفسيّة والرئتين (في الحالات المتطوَرة) كما يمكن إنتقالها من شخص لآخر وغالبا ما تكثر حالات الأنفلونزا بالموسم الشتوي ولكنَها ممكنة الحدوث في الصيف أيضا من أهم مميزات الأنفلونزا بشكل عام النقاط التَالية:

*نزلة وافدة تصيب جسم الإنسان في مواسم محدَدة

*نزلة ذكيَة ومتغيَرة قادرة على إتخاذ العديد من الأشكال والأعراض حيث أثبتت دراسات حديثة أنجزت حول هذا الموضوع أنَ الأنفلونزا تملك خصائص متغيرة تمكنها من خداع الجهاز المناعي الذي ينتج أجساما مضادة لهذا الخلل على أساس ما يملكه من بيانات وصبغات سابقة عن هذا المرض وتتمثَل عمليَة الخداع  من خلال تغيير بنية البروتينات والعناصر المعروفة عند جهاز المناعة لمغالطته لذلك يمكن أن يصيب فيروس الأنفلونزا نفس الشخص أكثر من مرَة.

* سهولة الإنتشار والتوسَع إضافة إلى قدرة هذا المرض على إصابة فئات مختلفة من الأشخاص (كبار في السن، شباب ، كهول ، أطفال …) وغالبا ما يكون تأثير الأنفلونزا خطيرا وأكثر حدَة عند الأشخاص الذين يعانون من ضعف في المناعة أو الذين ينتمون إلى تصنيف معين كالشيوخ ، الأطفال والحوامل والمصابين ببعض الأمراض المزمنة كالمشاكل الصدريَة  وأمراض القلب والشَرايين …إلخ  .

الأنفلونزا اااااا

أنواع الأنفلونزا الأكثر شيوعا في العالم

إلى جانب الأتفلونزا العاديَة تسجَل أنواع أخرى تعد أكثر خطورة على حياة الإنسان في العالم أهمَها أنفلونزا الطيور وأنفلونزا الخنازير المعروف ب H1N1  الذي أصبح يعتبر وباء عالميا خطيرا بعد أن حصد أرواح  الملايين حول العالم رغم نجاح العلماء والخبراء في  إيجاد لقاحات مضادَة لهذا النَوع من الأنفلونزا ويذكر أنَ هذا المرض ضرب بمناطق عديدة من العالم ( إسبانيا ، الولايات المتحدة الأمريكيَة ، هونغ كونغ ، روسيا المكسيك وظهر بالبلدان العربيَة أيضا على غرار سوريا ،مصر  ……) .

الأعراض العامَة للأنفلونزا

  • الحمَى (ارتفاع درجة الحرارة إلى أكثر من 38 درجة)
  • إنسداد في الأنف
  • إلتهاب في الحلق
  • عطاس ترافقه إفرازات وبلغم
  • آلام المفاصل والعضلات
  • الشعور بالخمول والإرهاق
  • وفي الحالات الشديدة والقصوى يمكن أن يعاني مريض الأنفلونزا من إلتهابات رئويَة خطيرة وآلام في البطن مصحوبة بتقيؤ أو إسهال ..

الأنفلونزا 1111

علاج الأنفلونزا

يختلف العلاج من حالة إلى أخرى ولكن ينصح في مجمل الأحوال بالإسراع إلى إستشارة طبيب مختصَ عند ملاحظة إحدى الأعراض المذكورة  الذي سيقوم بتحديد العلاج المناسب لكل حالة (مسكنات الآلام ، خافضات الحرارة مضادات السعال وإحتقان الحنجرة …إلخ )  لتجنَب تفاقم المرض إلى جانب العلاجات المنزلية والطبيعية كالأكل الصحي القائم على الخضراوات والفواكه ومجموعة من الأعشاب التي تعمل على إزالة آثار نزلة البرد ومضاعفاتها.

أمَا الأنواع الخطيرة من الأنفلونزا على غرار أنفلونزا الطيور والخنازير فهي أوبئة تحتاج إلى أدوية وجرعات طبيَة معيَنة إضافة إلى تطعيم خاص يحدده الطبيب المباشر للحالة .

للوقاية من الأنفلونزا

مهما إختلفت أنواع الأنفلونزا وتتعددت أشكالها فإنَ طرق الوقاية هي نفسها ألا وهي :

  • الحرص على نظافة الجسم والأماكن (المنزل وأماكن العمل ، الدراسة كالمحاضن والمدارس )
  • تجنَب التواجد بأماكن التَجمهر والإكتظاظ والإبتعاد التام عن مواقع الإزدحام لتجنَب العدوى خاصَة وأنَ فيروس الأنفلونزا سهل الإنتقال من شخص إلى آخر .
  • إستشارة الطبيب عند ملاحظة أي خلل
  • تجنَب ملامسة الآخرين خاصَة المرضى (التقبيل ، المصافحة ، مشاركة الأكل في نفس الأواني …)
  • تغيير نمط الحياة خاصَة الغذاء، النَظافة الشخصية…

وللوقاية من الأنواع الخطيرة من الإنفلونزا يمكن التوجه إلى أقرب مركز صحي لتلقَي اللَقاح أو التطعيم المخصَص لتجنَب أمراض الأنفلونزا المستعصية (الطيور ، الخنازير ) مع العلم أنَ أصواتا  طبيَة عالمية  كثيرة نددت ودعت إلى عدم الخضوع إلى هذا التطعيم وإيقافه لوجود شكوك حول إمكانية تسببه في مضاعفات خطيرة  للمريض لذلك يفضَل إعتماد الطرق الوقائيَة القائمة على تغيير النمط الحياتي (الغذاء ، النظافة ، الإبتعاد عن المناطق المكتظة ….) لأنَها مضمونة وتعود بالفائدة الصحيَة على الإٌنسان دون أية مضاعفات أو مخاطر محتملة .

ملاحظة : كثيرون يجهلون الفرق بين الإنفلونزا والزكام وضمن هذا الموضوع نشرت مجموعة من المواقع الطبيَة المختصَة جدولا مفصَلا يكشف  هذا الفرق إلى جانب بعض النَقاط الأخرى   :

الأنفلوزنزا

الأنفلونزا 2

 

 

 

 

 

 

 

الأمراض الجلديَة الشائعة وطرق علاجها Dermatologie

الأمراض الجلديَة الشائعة وطرق علاجها Dermatologie
Rate this post

 

 

 

نعيش اليوم في عالم تحاصره الحروب والصراعات من كل جانب فأصبحت الأحلام البريئة لاجئة ومفقودة وكلَما صعبت الحياة وظروفها تغيَرت القيم والمفاهيم فأصبحنا نعيش في وسط تحكمه المظاهر والسطحيَات فلم تعد العلاقات والحياة بشكل عام مبنية على أسس عميقة وثابتة فجمعيها قابلة للتغيير والتبديل حسب المصالح والأهداف فتلوَثت القلوب والضمائر بسبب الأنانيَة والجشع رغم أنَ العالم يتسَع للجميع، هذا التلوَث المعنوي تحوَل إلى تلوَث مادي أيضا فلم تعد الطبيعة تنثر جمالها فقط  خاصَة بعد أن إغتصبها الدَمار الإصطناعي الذي سبَبه الإنسان الحديث بسبب المصانع والمساحات التي تستعمل المواد السامَة والكيميائيَة على حسابها .
ولأسباب معلومة وغير معلومة ظهرت أمراض وأوبئة غريبة ومستعصية فإلى جانب التشوه المعنوي الذي طال عقول البشر ظهر ت أنواع مختلفة من التشوهات الجلديَة الذي جعلت العديد من الأشخاص يعيشون بين جدران الوحدة والإقصاء الاجتماعي وطبيَا تعرف هذه الإضطرابات بالأمراض الجلديَة التي تختلف من حالة إلى أخرى فماهي هذه الأمراض، خصائصها وأهم الطرق المعتمدة لعلاجها؟

الأمراض الجلدية

تعريف الأمراض الجلدية

من المعروف عن الجلد أنَه من أكبر أعضاء الجسم وهو العنصر الذي يحمي باقي الأجهزة من التأثيرات الخارجيَة لذلك  غالبا ما يكون عرضة إلى مختلف التغيرات و، الأحداث والإضطرابات البيئيَة والخارجيَة حيث يتكوَن الجلد من الخلايا ،خلايا حسية, أوعية دموية ، غدد .
والأمراض الجلديَة هي جميع المشاكل المرضيَة التي تصيب هذا العضو (الجلد ) وتسبب له علامات ظاهريَة معيَنة (إحمرار ، تقشَر ، تورم ، تسلَخ ، سواد ، بقع ، تباينات لونيَة ، حبوب ، تقرحات جلديَة …وقد تكون هذه الأمراض معدية أو غير معدية حيث تتوقف هذه العدوى على مستوى نوع المرض ودرجة تطوَره إلاَ أنَ أغلب هذه الإضطرابات تعطي إشارات وعلامات جلديَة كما سبق وذكرنا لتعلم الجسم بوجود إضطراب معيَن يتطلب العلاج .

أنواع الأمراض الجلديَة الشائعة

الأكزيما
وهي الأمراض الموسميَة النَاتجة عن إضطرابات الحساسيَة المفرطة و تصيب الأكزيما الكبار والصَغار على حدَ السَواء من أهم أعراضه بقع حمراء صغيرة ،غالبا ما تظهر مثل هذه الأمراض عند ملامسة المهيَجات أو التعرَض  لمواد كيمياوية ضارَة إضافة إلى الأسباب الوراثيَة والبيئيَة ..
الجرب
يصنَف الجرب ضمن الأمراض المعدية ويمكن ملاحظته من خلال علامات معيَنة كالبثور الجلديَة التي تسبَب حكَة شديدة بسبب برغوث الجرب الذي يحفر قنوات تحتيَة في البشرة.
الصَدفيَة
وهو مرض جلدي مزمن يظهر من خلال بقع كبيرة ومتفرقة في الجسم غالبا ما يظهر بالركبة ، المرافق إضافة إلى فروة الرَأس ..
البهاق
وهو مرض يظهر بسبب فقدان البشرة للونها الطبيعي نتيجة نقص في مادَة الميلانين ورغم أنَ البهاق من الأمراض التي ليس لها سبب ثابت ومعروف إلاَ أنَ أغلب الخبراء والأطبَاء يرجحون أنَه إضطراب ناتج عن مشاكل مرضيَة لها علاقة بالغدد الصمَاء.
حب الشَباب
رغم أن أغلب أطبَاء الأمراض الجلديَة يصنَفون حب الشَباب ضمن الأعراض الناتجة عن أمراض وإلتهابات معيَنة إلاَ أنَه يمكن إعتباره مرض جلدي مستقل أيضا لأنَه قد يظهر لأسباب مختلفة أهمَها: هرمونيَة (سن المراهقة) إضطرابات الجهاز الهضمي، الدَهنيَة المفرطة للبشرة، مشاكل الغدد الصماء ...إلخ .
الأكياس الدهنية
وهي تورَمات كيسيَة (أكياس مليئة بالدهون ) تظهر كنتاج إنسداد قنوات الغدد الدهنيَة وتحديدا الرأسيَة (الموجودة بالرَأس ) فينتفخ الجلد فتظهر هذه الأكياس .
الأورام الجلدية الحميدة
وهي الأورام الجلديَة االغير خطيرة يمكن أن تكون ولاديَة أو بعد الولادة كما أنَ علاجها ممكن وغير مستحيل.
الأورام الجلديَة الخبيثة
وهي الآفات الجلدية الخبيثة التي تصيب الأنسجة الجلدية وتتمثَل خطورة هذه الأورام في صعوبة السيطرة عليها وسرعة إنتشارها لذلك من الضَروري علاجها بصفة فوريَة للسيطرة عليها أو التخلَص منها نهائيَا تجنَبا لعواقبها الوخيمة.

الأمراض

علاج الأمراض الجلديَة الشائعة

إلى جانب العلاجات التقليديَة المعروفة كالأدوية الفمويَة والمراهم الجلديَة الموضعيَة هناك طرق علاجيَة حديثة تجمع بين الهدف العلاجي، الترميمي والتَجميلي أيضا أهمَها:

  • التَجلَط الكهربائي
  • الجراحة القائمة على الإستئصال
  • العلاج بالهواء البارد
  • التقشير الكيميائي
  • البوتوكس
  • الكولاجين
  • العلاج عن طريق أجهزة الليزر بمختلف أنواعه وإختصاصته

أصبحت العلاجات اليوم ترتبط إرتباطا وثيقا بالجراحة التَجميليَة التي تلعب دورا كبيرا في معالجة وترميم الشَوائب والآثار التي تسببَها الأمراض الجلديَة للبشرة لتمكين المريض من مظهر جميل أو مقبول على الأقل.

111

 

 

 

 

 

 

التَسمم الغذائي : إحذروا هذه الأعراض Intoxication alimentaire

التَسمم الغذائي : إحذروا هذه الأعراض Intoxication alimentaire
Rate this post

 

 

إلى جانب الإنتشار المفزع للأمراض السرطانيَة وتفشَي أوبئة خطيرة ومستعصية بدأت ظاهرة أخرى تطفو على سطح الواقع الصحَي للمجتمع العربي عموما والتونسي بشكل خاص وهي حالات التَسممَ الغذائي التي تزايدت نسبتها بشكل ملحوظ في السَنوات الأخيرة فبحسب مصدر مسؤول بإدارة حفظ الصحَة ضمن تصريح نشرته جريدة الصَباح اليوميَة فإنَ أكثر من 700 حالة تسممَ  غذائي وقعت في تونس شملت ما يقارب 44 بؤرة تسمَم ومع التدقيق والتَحليل في أغلب الحالات من السَهل معرفة المسؤول الرَئيسي عن مثل هذه الحوادث خاصَة وأنَ نسبة كبيرة من الحالات تصيب مجموعات كبيرة في نفس الوقت أي بالفضاءات والأوساط التي تستهلك أكثر عدد من المواد الغذائيَة كمطاعم المبيتات والجامعات والفضاءات العامَة  …ولكن هذا لا يستثني التسمَم الغذائي الفردي (الذي يستهدف فردا واحدا)  وهو ما حصل تماما لمراهقة تقيم بمنطقة السيجومي التي لم تتجاوز ال16 عاما حيث تسمَمت هذه الفتاة بعد شربها لعصير معلَب ممَا تسبب في وفاتها على الفور ….والأمثال كثيرة و لا تنتهي ورغم ذلك لا تلقى هذه الظَاهرة الخطيرة الإهتمام  المطلوب أو الرقابة اللاَزمة لمنع إنتشارها .

التَسمم الغذائي 1111

ويرى أغلب الخبراء أنَ إنتشار هذه الظاهرة لا يعود إلى تقصير هيئات المراقبة و الإدارة المشرفة عن هذه الفضاءات  فقط إنَما هي ناتجة أيضا عن جهل كبير بقواعد حفظ الصحَة بالمحلات المفتوحة للعموم وغيرها وقلة وعي من المواطن بهذه القواعد وبالمفهوم الصحيح للتسمم الغذائي وطرق الوقاية منه .
التَسمَم الغذائي (تعريفه وأسبابه)
إستنادا إلى تقرير نشر بالموقع الطبَي « هيلث لاين ” المتخصَص في دراسة وتحليل التَقارير العلميَة والطبيَة فإنَ التسَمم الغذائي هو إضطراب مرضي يصيب الجهاز الهضمي بسبب تناول أطعمة وغذاء ملوَثة بالبكتيريا والفيروسات والطفيليات أو عند وجود مواد سامَة ودخبلة بالطعام تستهدف جسم الإنسان و غالبا ما توجد مثل هذه الكائنات والمواد باللحوم الفاسدة والبيض التَالفإضافة إلى الدَواجن والأبان الملوَثة ومختلف المواد، المصبَرات والمعلَبات التي تجاوزت مدَة صلوحيتها.

كما يمكن أن يصاب الإنسان بالتَسمم الغذائي بطرق أخرى مرتبطة بعدم وعيه أو حرصه على إحترام قواعد النَظافة والسلامة الغذائيَة بالمنزل كإهمال غسل اليدين قبل الأكل، الحفظ الغير صحي للأطعمة خاصَة اللحوم والأسماك أو إبقاء الطَعام الفاسد منتهي الصلوحيَة وعدم التَخلَص منه .

التسمم الغذائي 4           
أعراض التَسمم الغذائي  

يمكن التَفطَن إلى حالات التَسمَم الغذائي من خلال مجموعة من الأعراض أهمَها:

التسمم الغذائي 11

  1. الشَعور بإرهاق
  2. آلام شديدة في البطن
  3. القشعريرة
  4. الصَداع
  5. الدم الذي يعتبر من الأعراض الخطيرة
  6. الدَوخة والغثيان
  7. التقيؤ والإسهال
  8. إنقطاع الشهية
  9. آلام العضلات بسبب مادة الهيستامين التي يفرزها الجهاز المناعي لمكافحة المرض أو العدوى بالجهاز الهضمي فيسبب ذلك للمريض إجهاد عضلي.
  10. حمَى ناتجة عن إرتفاع درجات الحرارة
    علاج التَسمَم الغذائي
    في الحلات البسيطة يمكن علاج التسمَم الغذائي في المنزل ولكن يفضَل اللجوء إلى الإستشارة الطبيَة المختصَة تحسَبا لأية مضاعفات.

التَسمم الغذائي 3

أمَا الحالات التي تتطلَب تدخَلا طبيَا إستعجاليا تحتاج إلى الخطوات العلاجيَة التَالية :

  •   تطهير الجهاز الهضمي من البكتيريا والمواد المسؤولة عن التسمَم
  • مدَ المريض بالمضاداَت الحيويَة الضَروريَة والمناسبة للحالة
  • مَحاليل الإماهَة réhydrations
  • تعويض السَوائل عن طريق الوريد
  • مع ضرورة إستعمال الأمصال المضادة للسموم
  • مسكَنات الألم
  • أدوية الإسهال والتقيؤ

ملاحظة
في حالة التعرض إلى التسمَم الغذائي والتأكد من أنَ مصدره منتج فاسد أو مطعم معيَن لا بد من إبلاغ وزارة الصحَة وإيصال ملف الحالة إلى الهيئات المسؤولة لتكليف لجان مختصَة تشرف على فحص المطعم أو المورد المسؤول عن المنتوجات الفاسدة ومنتهية الصلوحيَة لأنَ السَكوت عن مثل هذه التَجاوزات يعني سقوط المزيد من ضحايا عبدة الربح المادي الذين يؤثرون مصالحهم الذَاتية على حساب المصلحة العامَة وصحَة المستهلك البسيط.

 التَسمم الغذائي 2التسمم الغذائي

ما لا تعرفونه عن سرطان الدم (اللَوكيميا ) Leucémie – Causes, symptômes et traitement

ما لا تعرفونه عن سرطان الدم (اللَوكيميا ) Leucémie – Causes, symptômes et traitement
4.3 (86.67%) 3

 

 

كثيرون رحلوا عنَا وفارقونا لأسباب مختلفة ولو كان الأمر بيدهم لما تركونا نرثيهم مع الذكريات التي لا تموت وهذا المرض أيضا قطف العديد من الزَهور التي لم تطرح رحيقها بعد لأنَه لا يستثني أحدا فضحاياه من أغلب الفئات العمريَة أطفال ، شباب كبار في السن  وهو غني عن التَعريف لأنَه أصبح مرض العصر إنَه السَرطان وتحديدا سرطان الدم ما يعرف “باللَوكيميا ” وهو نوع من سرطانات الخلايا الدَمويَة المنتجة لخلايا الدم كنخاع العظم ، ورغم أنَ نسبة الشَفاء من هذا المرض عرفت إرتفاعا كبيرا في السَنوات الأخيرة (حوالي 48 %  من الشباب و13 %  عند المرضى الذين تتراوح أعمارهم بين 60 و69 سنة )  إلاَ أنَه لا يزال يفطر القلوب ويفتك بأرواح العديد من الأشخاص فما هو التَعريف الطبَي لسرطان الدم خصائصه ، أسبابه ، أعراضه ، ومختلف الطرق التشخيصيَة والعلاجيَة المعتمدة في مواجهة هذا المرض ؟

سرطان الدم une

حسب معلومات ثابتة عن أطباء الأورام السرطانيَة وتحديدا خبراء علاج سرطان الدم فإنَ هذا النَوع من السَرطانات يظهر كالآتي:

عندما يكون الجسم سليما وخاليا من المشاكل الصحيَة والمرضيَة تنشأ خلايا الدم داخل النَخاع العظمي بإعتبارها خلايا جذعيَة وبعد نضوجها تشكَل أنواعا مختلفة من الخلايا الدَمويَة والتي تشمل خلايا الدَم الحمراء ، خلايا دم بيضاء أو الصَفائح ) ثمَ تنتقل إلى مجرى الدَم، في حين يفتقد الأشخاص اللذين يعانون من سرطان في الدم إلى هذا النَظام الوظيفي الطَبيعي الخاص بهذه الخلايا حيث ينتج نخاع العظم العديد من خلايا الدم البيضاء الدَخيلة التي تتسرَب إلى مجرى الدَم وتبدأ بمهاجمة خلايا الدم الطَبيعية ومزاحمتها لمنعها من مواصلة دورها الوظيفي والحيوي بشكل سليم ومتوازن .

خصائص سرطان الدَم

ويعتبر مرض سرطان الدَم من الآفات السَرطانيَة المتنوَعة حيث يحتوي على أنواع مختلفة ولكنَ جلَها قد يكون حادَا أو مزمنا ولكلَ نوع خصائص معيَنة :

سرطان الدم الحاد  La leucémie aiguë: وهو سرطان سريع التَفاقم وشديد الخطورة حيث يقع إنتاج أعداد هائلة من خلايا الدم البيضاء التي تكون غير ناضجة  وتهدد حياة  المريض لدرجة كبيرة لأنَها تجعل الجسم ضعيفا ومنهزما وظيفيَا.

ويحتوي سرطان الدم الحاد بدوره على نوعان وهما:

  • سرطان الدم الليمفاوي الحاد
  • سرطان الدم النقياني الحاد

سرطان الدم المزمن La leucémie chronique: يختلف هذا النَوع عن سرطان الدَم الحاد حيث يتفاقم وينمو ببطء وبشكل تدريجي وإنَ أسوء ما في هذا النَوع هو تأخَر ظهور الأعراض وصعوبة التَفطَن إليها لذلك غالبا ما يقع إكتشاف هذا المرض أثناء القيام بالفحص الرَوتيني .

وكما هو الحال بالنَسبة لسرطان الدم الحاد فإنَ سرطان الدم المزمن له نوعان رئيسيان أيضا وهما:

  • سرطان الدم الليمفاوي المزمن
  • سرطان الدم النقياني المزمن

كما يوجد نوع نادر من سرطان دم وهو ما يسمَى بسرطان دم الخلية الشعرية الذي يستهدف غالبا كبار السن والرَجال (يصيب الرَجال أكثر من النَساء).

سرطان الدم 3

 أسباب سرطان الدم

وعن أسباب سرطان الدَم يرى رئيس قسم أبحاث يعنى بالأمراض السرطانيَة ومختصَ في دراسة سرطان الدَم أنَ أسباب ظهور هذه الآفة غير محدَدة أي لا توجد أسباب ثابتة  إنَما توجد عوامل تبيَن أنَها تزيد من إمكانيَة الإصابة بسرطان الدم أهمَها:

  • التَدخين
  • أضرار الأشعة (أي عند التَعرَض لدرجات عالية من الأشعة)
  • التَعرَض للمواد الكيمياوية بكثرة التي نجدها في مجال الصَناعات الكيميائيَة
  • ظهور المرض في إطار الآثار الجانبيَة التي قد تسببها بعض العلاجات الكيميائيَة
  • أمراض معيَنة كمتلازمة خلل التنسَج النَقوي فالأشخاص الذين يعانون من هذا المرض هم أكثر عرضة للإصابة بسرطان الدم النَقياني الحاد.

أعراض سرطان الدم

  • الإرهاق والشَعور بالتَعب
  • فقدان الشَهية
  • فقدان الوزن
  • ظهور النزيف والكدمات
  • الإصابة بأنواع متعددة من العدوى
  • التَعرق بلا سبب خاصَة في الليل
  • إضطرابات بطنيَة إضافة إلى مشكل الإنتفاخ
  • نزيف في اللثَة …

وتعتبر هذه الأعراض عامَة حيث وقع تسجيلها عند أغلب مرضى سرطان الدم ولكن يجدر بنا التَذكير اَن بعض الحالات قد لا تعاني من هذه الأعراض أو بعضها لذلك فإنَ أفضل طريقة لتجنَب أي خطر هو الفحص الدوري والمنتظم الذي يساعد على التشَخيص المبكَر لهذا المرض.

الطَرق المعتمدة لعلاج سرطان الدم

أمَا المشوار العلاجي لهذا المرض فيبدأ بمرحلة التَشخيص التي يقع فيها إجراء الفحوصات الضروريَة لكشف معالم المرض (فحوصات الدم ) :

سرطان 2

  • تعداد الدم الكامل
  • فحص الكلى (وظائف الكلى )
  • الكبد
  • فحص مستوى حامض اليوريك
  • فحص مسحة الدم المجهري
  • فحص النخاع (نخاع العظم )

إلى جانب عدد آخر من الفحوصات الكاملة والشَاملة التي من شأنها الكشف عن آثار الخلايا السَرطانيَة في الجسم ومختلف العيوب والمشاكل التي يمكن أن تصاحب هذا المرض.

وبعد مرحلة التشَخيص يقع إختيار الخطة العلاجيَة المناسبة لكل حالة (حسب عمر المريض، وضعه الصحَي، مستوى تفاقم المرض …)

غالبا ما ينحصر العلاج ضمن تقنيات وطرق علاجيَة معيَنة أهمَها:

  • العلاج الكيمائيي والإشعاعي
  • زراعة نخاع العظم والخلايا الجذعية وغيرها من الأدوية العلاجية التي يقع تحديدها حسب وضع الحالة
  • الجراحة: ففي بعض الحالات النَادرة (علاج سرطان دم الخليَة الشَعرية) يمكن أن يجري المختص جراحة لإزالة الطحال خاصَة إذا كان متضخَما وهو إجراء قد يقع اللجوء إليه في الحالات التي تعاني من سرطان الدم الليمفاوي المزمن وسرطان دم الخلية الشعرية.

و يؤكَد الدَكتور جيمس فيريرا ظهور علاج جديد لسرطان الدم يعرف باسم خلايا (كار تي) المتمثَل في إستخراج  خلايا “تي ” من جهاز المناعة الخاصَ بالمريض وتعديلها وإعادة حقنها في المريض مرَة أخرى بعد أن تمَ تهيئتها وتعديلها لدعم قدرتها الوقائيَة والقتالية للتَخلَص من الخلايا السَرطانيَة.

يرى الدكتور جيمس أنَ هذا العلاج هو شمس الأمل لمرضى سرطان الدم الذي يعتبره  من أعظم ما حققَه الطب من تقدم في علاج  السرطان منذ سنوات خاصَة بعد أن ثبتت نجاعته وقدرته الإستثنائيَة في القضاء على اللوكيميا بشكل نهائي عند بعض الحالات وهو علاج يستعمل مرة واحدة وبعدها تختفي آثار السرطان من الجسم ولا يكون المريض في حاجة إلى أخذه مرَة أخرى .

يرى الدكتور جيمس أنَ هذا العلاج هو شمس الأمل لمرضى سرطان الدم الذي يعتبره من أعظم ما حققَه الطب من تقدم في علاج السرطان منذ سنوات خاصَة بعد أن ثبتت نجاعته وقدرته الإستثنائيَة في القضاء على اللوكيميا بشكل نهائي عند بعض الحالات وهو علاج يستعمل مرة واحدة وبعدها تختفي آثار السرطان من الجسم ولا يكون المريض في حاجة إلى أخذه مرَة أخرى .

 

 

“.

 

 

 

فقر دم الأمراض المزمنة: الأسباب، الأعراض، العلاج Anémie des maladies chroniques

فقر دم الأمراض المزمنة: الأسباب، الأعراض، العلاج Anémie des maladies chroniques
Rate this post

 

 

كثيرون يجهلون وجود فقر دَم الأمراض المزمنة رغم أنَ هذا النَوع تحديدا يعتبر الأكثر شيوعا بين مرضى  الدم أو الأنيميا فالمعروف عامَة عن هذا المرض أنَه ناتج عن إنخفاض تركيز الهيموغلوبين عن المستوى الطبيعي  أي هو نقص  في عدد كرات الدم الحمراء  التي تعمل على نقل الأكسجين لكافة الجسم إلاَ أنَ هذا المرض قد يرتبط أيضا بأمراض مزمنة  أي  يظهر كعرض مصاحب لمرض مزمن معيَن أي يستهدف المريض أثناء إصابته بأمراض مزمنة وطبيَا تعرَف هذه الحالة على أنَها أنيميا مصاحبة للأمراض المزمنة ويسميَه بعض الأطباء بفقر الدم المصاحب للإلتهاب لأنَ هذا النَوع غالبا ما يظهر عند الإصابة بإلتهابات حادَة كإلتهاب السحايا أو الرئة وغيرها فماهي الأسباب الرئيسيَة التي تقف وراء الإصابة بفقر دم الأمراض المزمنة ، الأعراض والطرق المعتمدة لعلاجه؟

a une

فقر دم الأمراض المزمنة (الأسباب)

يؤكَد الدَكتور محمد فتحي طبيب مختصَ وإستشاري خبير في أمراض الجهاز الهضمي والطب الباطني أنَ الأسباب التي تقف وراء الإصابة بفقر دم الأمراض المزمنة هي الأمراض في حدَ ذاتها من بينها:

– أمراض نقص المناعة الذاتية
– الأمراض السرطانيَة
-الآفات الصدريَة
– الإيدز
– إلتهاب المفاصل الروماتويدي
-أمراض الكبد والكلى الوظيفيَة
– داء السكَري
ويقول المختص أنَ مثل هذه الأمراض تؤدي إلى إنتاج إفرازات (مواد إلتهابيَة) وهي مواد لها تأثير كبير على أنسجة الجسم وهذا ما من شأنه أن يسبب مشكل الإلتهاب ويضيف الطَبيب أنَ هذه الحالة تسبَب ضعف الحديد في الدَم وعدم تشبَع النَخاع العظمي به أي تحجز هذه الإفرازات الحديد وتمنعه من الإنتقال إلى الدَم ومع تفاقم الحالة والإلتهاب يمكن لهذه المواد التأثير على كريَات الدم الحمراء وبالتالي يحدث فقر الدم المصاحب للمرض المزمن.

a2

الأعراض

وعن الأعراض يبيَن الدكتور محمد فتحي أنَ فقر دم الأمراض المزمنة نادرا ما تكون له أعراض فأغلب الحالات يقع إكتشافها صدفة عند إجراء تشخيصات أو إختبارات الدم الخاصَة بنظام المتابعة الإعتياديَة للمرض المزمن ورغم ذلك يمكن أن تظهر بعض الأعراض المقلقة التي قد تكون بسيطة وحادة في بعض الأحيان على غرار الشَعور بالإرهاق ، التعب، الدوخة، صعوبة في التنفَس ، آلام صدريَة …إلخ .

وحسب دراسات طبيَة شملت أعراض فقر الدم بشكل عام يمكن أن تظهر مؤشَرات أخرى تتبع الأمراض المزمنة التي يعاني منها مريض فقر الدم كإرتفاع الحرارة، فقدان الوزن …هذا وتختلف الأعراض حسب طبيعة المرض المزمن.

العلاج

يجمع أطبَاء أمراض الدم و خبراء الأمراض العامَة أنَ أفضل علاج لفقر دم الأمراض المزمنة هو علاج المرض في حد ذاته فبإختفاء السبب يختفي الخلل ولكن من المعروف أنَ أغلب الأمراض المزمنة لا تشفي بشكل نهائي وتتعايش مع الإنسان ولكنَ العلاج والنَظام الغذائي المتوازن يمكن أن تقلَل من حدَتها .

و يرى الدكتور محمدَ فتحي أنَ فقر الدم المصاحب للأمراض والإلتهابات لا يعتبر خطيرا ولكن في حالة تفاقم الأعراض وإشتداد فقر الدم يمكن حينها إعتماد طرق علاجيَة لتخفيفها كنقل الدم وحقن هرمون الايبوبروتين…وغيرها من الطرق العلاجيَة .

الجدول المتبع (الخوارزمية) لتحديد فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة وتمييزه عن فقر الدم الناجم عن نقص في الحديد

الجدول المتبع (الخوارزمية) لتحديد فقر الدم الناجم عن الأمراض المزمنة وتمييزه عن فقر الدم الناجم عن نقص في الحديد