الأرشيف الشهري: أكتوبر 2017

عمليَة زرع اليد : باب أمل جديد لإسترجاع نعمة اللَمس والإعتماد على الذات

 

 

كثيرة هي النَعم التي نملكها ونتمتَع بها منذ ولادتنا ونعومة أظفارنا إلا أنَنا لا ندرك قيمتها إلاَ عند زوالها أو فقدانها وفي بعض الأحيان عند رؤية شخص آخر يفتقدها ، فخالق هذا الكون جعل لكل شيء ميزاته وخصائصه فهذا العالم مليء بالجمال الذي قد يصل إلى المثاليَة ولكنَه لا يمكن أن يصل إلى الكمال فالله وحده الكامل ورغم خلقه تعالى للإنسان في أحسن تقويم إلاَ أنَ جسم الإنسان قد يولد ببعض العيوب والشَوائب ولحكمة لا يعلمها إلاَ الله قد يتعرَض أيضا إلى حوادث حياتيَة تكسبه هذه التشوَهات والنَواقص وهذا ما ينطبق على الأشخاص الذين يحرمون من أطرافهم لأسباب مختلفة وهذا ما حدث لبعض الأشخاص من بينها قصَة شاب في بولونيا يبلغ من العمر 32 سنة أصابه تشوَه ولادي (خلقي ) جعل يده تتوقَف عن النَمو بشكل طبيعي (يد غير مكتملة تقف عند حدود المعصم ) أي عدم وجود كف وهو عيب نادر الحدوث ، ورغم ذلك أصرَ الأطبَاء على ضرورة إيجاد حلَ لهذا الشاب من خلال إجراء عمليَة زرع كف إعتبرت الأولى من نوعها في العالم .

ولد2

يقول الدَكتور آدم دوماناسويتش وهو طبيب بولوني ورئيس الطَاقم الطبَي الذي أشرف على جراحة زرع الكف للشاب الذي ولد بيد ناقصة النَمو أنَ هذه العمليَة تعكس تميَز الإنسان والطب في نفس الوقت خاصَة وأنَ هذه العمليَة تعتبر الأولى من نوعها حيث تم زرع طرف علوي لشخص يعاني تشوَها خلقيَا باليد .

ويؤكَد الدَكتور آدم أنَ هذه العمليَة لم تكن سهلة بتاتا حيث دامت 13 ساعة وجمعت بين العديد من الخبراء والمختصين وبعد جهد جهيد تمكَنوا من زرع الكف لهذا الشاب الذي بقي عاجزا عن تحريك كفَه الإصطناعيَة لأيَام معدودة قبل أن يشرع في تحريك أصابعه الجديدة وتبزغ ثمرة نجاح أوَل عمليَة زرع من هذا النَوع ، ويرى المختصَ أنَ هذه العمليَة أعطت الأمل في الحياة والتغيير إلى جميع المرضى والأشخاص الذين يعانون من نقص في الأطراف لأنَها تمكَنهم من فرص جديدة للتخلَص من هذه النَواقص وعيش حياة طبيعيَة .

جراحة مماثلة أجريت في المملكة المتحدة

ويجدر التَذكير أنً هذه العمليَة أصبحت اليوم من العمليات الممكنة والغير مستحيلة حيث تعتبر حلاَ مثاليَا إلى من يولدون دون يد أوتعرَضوا إلى بتر إحدى اليدين أو كليهما لمختلف الأسباب سواء كانت صعقة كهرباء أو حريق  حادث سيارة أو مرض وقد ثبت نجاحها على أرض الواقع  في المملكة المتحدة أيضا وهذا ما حدث للمريض كريس كينغ الذي فقد كفيَه بإستثناء الإبهام عند تعرَضه إلى حادث عمل فقام الأطبَاء بإخضاعه إلى عمليَة زرع كف بمستشفى مقاطعة ليدز بعد حصوله على كفيَن من متبرع مع العلم أنَ كينغ  هو ثاني مريض يخضع لهذه العملية في ليدز.

ولد دون كف

ويقول الدكتور كاي، وهو مختصَ في جراحات تجميل أنَ هذه العمليَة أصعب من زراعة الكلى وذلك لإعتبارات عديدة  فعند زرع كلية لا أحد يهتم بشكلها أو مستوى تناسقها بقدر ما تهم قدرتها الوظيفية على العمل دون مشاكل بينما يهتمَ الجميع بمظهر اليد والفكين تحديدا  حيث يجب التأكد من تناسق شكلهما وطبيعيًة مظهرهما لضمان نجاح العمليَة .

كينغ يعيش اليوم بيد مكتملة وبفضل عمليَة الزَرع هذه تمكَن من إسترجاع حياة بأكملها وبأدق تفاصيلها فحتَى لحظة تناول مشروب عادي أصبحت مختلفة عنده لأنَه يدرك تماما معنى أن يكون له كف يمكنَه من الإمساك بالأشياء والإستمتاع بها دون الحاجة إلى مساعدة الآخرين، هذه التَجربة غيَرت الكثير في حياة كينغ والأشخاص الذين عاشوا نفس تجربته فلا شيء أجمل من العطاء في هذه الحياة عطاء يجعلك تستشعر النَعم التي تملكها والثروة  الحقيقية (الصحَة ) التي تتمتَع بها حتَى وإن كان رصيدك صفر بالبنوك  ;)

ملاحظة: يمكن الخضوع إلى نوعين من الزراعة:

الأولى تكمن في زرع عضو إصطناعي
والثانية هي زرع عضو من شخص متبرع .

الدكتور سايمون كاي بجوار كريس بعد إجراء عمليَة الزَرع

الدكتور سايمون كاي بجوار كريس بعد إجراء عمليَة الزَرع

كما أجرى الدكتور كاي جراحة زراعة يد سنة  2012 عندما نجح في زرع يد يمنى بديلة لمواطن إنجليزي يدعى مارك كاهيل، من مقاطعة يورك شير، والذي أجريت له الجراحة في سن الـ51 عامًا بعد يتر يده إثر نوبة نقرس حادة .

كما أجرى الدكتور كاي جراحة زراعة يد سنة 2012 عندما نجح في زرع يد يمنى بديلة لمواطن إنجليزي يدعى مارك كاهيل، من مقاطعة يورك شير، والذي أجريت له الجراحة في سن الـ51 عامًا بعد يتر يده إثر نوبة نقرس حادة .

كل ما يجب معرفته عن جراحة التجميل التَصحيحيَة للشَفاه الأرنبيَة Bec-de-lièvre : indications opératoires

 

 

 

هو تشوَه ولادي يصيب نسبة قليلة من الأطفال ورغم ذلك يصنَف ضمن العيوب الشائعة بين المواليد الجدد حيث أثبتت الدَراسات أن هناك حالة واحدة من بين سبعمائة حالة تولد بهذا العيب سنويَا ، وهذا ما جعل أطبَاء الإختصاص يعتبرون الشَفاه الأرنبيَة من أكثر العيوب الخلقيَة التي تتطلَب علاجا سريعا وعناية خاصَة بالطَفل للتقليل من صعوبة الأثر النَفسي الذي تسببه هذه الحالة للطَفل المصاب ، وتختلف الإصابة من شخص إلى آخر فقد يكون التَشوَه في الشفاه العليا للطَفل أو في سقف الحنك أو في كلتا المنطقتين أي في السَقف والشفة معا وهذا ما يدعونا إلى التَساؤل حول هذا المشكل الخلقي وعن الملامح الأساسيَة والتَفصيليَة لجراحة تجميل الشَفاه الأرنبيَة bec de lièvre؟

الشفاه

حسب مقال نشرها الموقع الطبي الفرنسي “سونتي ” حول مشكل الشَفاه الأرنبيَة يؤكَد مختص في طب الأطفال أنَ هذا العيب لا يمكن تجاهله خاصَة عند وصول الطَفل إلى مرحلة عمريَة معيَنة ففي الفترة الأولى  (الشَهور الأولى للطَفل ) يمكن للوالدان إعتماد طرقا طبيَة خاصَة للعناية بالطفل المصاب بشق في الشفاه والحنك حيث يمكن للطَبيب مساعدة الطفل ليتمكَن من الرَضاعة دون مشاكل وذلك عبر رضَاعات مصمَمة خصَيصا لهذا النَوع من التشوَهات الخلقيَة خاصَة وأنَ هذه الرضَاعات مصمَمة لتسهيل عمليَة إيصال الَلبن إلى الحنجرة من الفم ، كما يمكن أن يستعين الطَفل المصاب بالشَفاه الأرنبيَة  بحنك إصطناعي يساعده على تناول الطَعام وتسهيل عمليَة التَغذية .

الشَفاه الأرنبيَة 11

ويرى الدَكتور هوك وهو خبير في جراحة الوجه والفكَين أنَ الطَفل المصاب بمشكل الشَفاه الأرنبيَة يكون في حاجة ماَسَة إلى جراحة تجميل كاملة وشاملة تخلَصه من هذا التشوَه فإلى جانب الضرر الوظيفي الذي يحدثه (صعوبة في الأكل والشَرب) فلهذا المشكل ضررا نفسيَا شديدا خاصَة على الأطفال بسبب نظرات وعبارات السَخرية التي قد يوجهها لهم أقرانهم بالمدرسة وحتَى في الوسط العائلي الكبير ، لذلك ينصح الأطبَاء بضرورة إخضاع الطَفل إلى جراحة الشَفاه الأرنبيَة  وهو في سن صغيرة وقبل خروجه إلى العالم الخارجي والإختلاط مع الآخرين .

bec 2

أسباب الإصابة بالشَفاه الأرنبيَة

ومن جهته يؤكَد الدَكتور هوك أنَ مشكل الشَفاه الأرنبيَة قد ينتج عن مجموعة من العوامل أهمَها:

  1. أسباب وراثيَة (إصابة أحد أفراد الأسرة بهذا العيب)
  2. إضطرابات بيئيَة تحدث أثناء فترة الحمل فتؤثر سلبا على الجنين
  3. تناول أدوية معيَنة تضرَ بالجنين أثناء نموَه داخل الرَحم كأدوية الصَرع، الصَداع، أو خضوع الأم للعلاج الكيميائي الذي يعتمد خاصَة لعلاج السَرطان.
  4. التدخين إضافة إلى التَدخين السَلبي (تدخين الأب)
  5. شرب الكحوليات أثناء فترة الحمل
  6. ضعف حمض الفوليك أثناء فترة الحمل.
  7. الإدمان

فجميع هذه العوامل المذكورة قد تسبَب العديد من التشوَهات الخلقيَة والوظيفيَة للجنين ومن بينها مشكل الشَفاه الأرنبيَة الذي قد يصيب الجنين مع بداية فترة الحمل أي منذ بداية نموَ الجنين (تكوَن الجنين داخل الرَحم) فمع هذه الأسباب تصاب الشفة بهذا التشوه ولا تستكمل نموَها وشكلها الطَبيعي.

مشاكل تسبَبها الشَفاه الأرنبيَة 

يجمع خبراء التَجميل وحتَى أطبَاء الوجه والفكيَن أنَ عيب الشَفاه الأرنبيَة تسببَ العديد من العوائق والأضرار
للمريض مهما إختلفت مرحلته العمريَة أهمَها:

  1. نقص في التَغذية وتراجع في النَمو بسبب صعوبة تناول الطَعام فيضطر الطفل أو المريض إلى تناول كميَة قليلة.
  2. حدوث مشاكل والتهاباتي بالأذن يمكن أن تسبَب الطرش (فقدان حاسَة السَمع)
  3. صعوبة في النَطق وعدم القدرة على التَخاطب بشكل طبيعي وصحيح
  4. تشوَهات في الوجه والفكيَين وتسوسَ في الأسنان
  5. قصور الفك العلوي وظهور إضطرابات ومشاكل في الوظائف الفمويَة

الشفاه الرنبيضة

 مراحل علاج الشفاه الأرنبية

عموما لا يمكن التَعايش مع هذا العيب فلا بدَ أن يقع الخضوع إلى جراحة تجميل الشَفاه الأرنبيَة للتَخلَص من هذا المشكل حيث تمرَ جراحة الشَفاه الأرنبيَة بمراحل مختلفة تختلف من شخص لآخر أهمَها:

*الخضوع إلى فحوصات التَصوير الطبَي :  وذلك لتشخيص الحالة بدقَة والتَعرَف على طبيعة الحالة لإختيار الطريقة المثاليَة للعلاج خاصَة وانَ هذه العمليَة يمكن أن تجمع بين عدد مختلف من الإختصاصات التي ترتبط بهذا العيب وهي:

  • إختصاص التجميل.
  • أنف وأذن وحنجرة.
  • طب الأسنان.
  • تقويم النطق والتخاطب
  • طب الأطفال
  • مختص في أمراض الوراثة

*الجراحة

  • تقويم وتعديل شكل اللثة كما يمكن للجراح أن يقوم بتسوية الفكيَن لضمان النَمو الطَبيعي لهما (بالنسبة للأطفال) .
  • علاج سقف الحلق
  • وحسب وضع كل حالة يمكن زرع عظم في منطقة الشق لتمكين الأنياب من التكون والبزوغ في اماكنها الطَبيعيَة (يشرف على مثل هذه العمليَات جراح الوجه والفكين)
  • تقويم الأسنان لضمان نمو طبيعي وسليم
  • مطابقة الأسنان وتعديلها بالنَسبة للكبار
  • تعديل علاقة الفكين
  • تعديل شكل الشفاه وتعديل الأنف

كما يمكن للمريض أو الطَفل الخضوع إلى عمليَة تجميل إضافيَة تهدف إلى إزالة الندبات الناتجة عن الجراحات السَابقة، أمَا بالنَسبة للأطفال فيجب أن تتم هذه العمليَة بعد بلوغ الطفل الستة عشر سنة أو أكثر أي بعد أن يكتمل نمو الشَفاه والفكَين.

ملاحظة: تختلف المراحل المذكورة من حالة إلى أخرى وحسب نوع ومستوى توسَع التَشوَه حيث يمكن للطَفل أو المريض الخضوع إلى عملية واحدة أو أكثر أي وفق حجم العيب وحالته.

 

حذاري من سرطان الثَدي وهذه هي الأعراض

 

 

هي لا تعلم إذا كانت ستعيش أم لا ولكنَها متأكَدة من عدم يأسها وحبَها للحياة، هي تدرك أنَه مرض خطير وقد يتمكَن منها ولكنَها تدرك أكثر أنَ أطفالها لا يزالون في حاجة ماسَة لها ولحنانها، هي تسمع عنه يوميَا وبأنَه يقتل آلاف النساء حول العالم ولكنَها تعلم أيضا أنَ من خلق الداء جعل له الدَواء  وأنَه لا مستحيل مع الأمل في الحياة والإرادة الحرَة.
مهما وصفنا آلامهنَ ومهما تخيَلنا مستوى الخوف والمعاناة لا يمكن لأحد أن يتصوَر ما تشعر به مريضة السَرطان عندما يبدأ شعرها بالتساقط وجسمها بالنَحول وقد يقع بتر ثديها الأوَل ثم الثاني إذا تطلَب الأمر ، يكفي أن نتخيَل المشهد لندرك صعوبة التَجربة وللأسف الشَديد شهدت السنوات الأخيرة إرتفاعا ملحوظاً في نسبة الإصابة بمرض سرطان الثدي خاصَة في عالمنا العربي والملفت للإنتباه أنَ هذا الإرتفاع لم يعد يقتصر على النَساء المتقدَمات في السنَ اللاَتي تجاوزن الأربعين فقط بل يشمل الفتيات من ذوات الأعمار الصغيرة أيضا وهذا ما يدعونا إلى التساؤل حول عوامل وأسباب هذه الزيادة وطبيعة هذا المرض ؟

سرطان الثدي

كثيرون يظنَون أنَ مرض السرطان هو مرض عصري إلاَ أنَ الحقيقة غير ذلك تماما فوفق الكتب الطبيَة التي وثَقها التَاريخ تمَ تشخيص من قبل الطَبيب العراقي الشَهير إبن سينا980 م 1037م إذا جذور هذه الآفة تعود إلى آلاف السنين ولكنَ النقطة التي تحدث الفارق هو أنَه اليوم أصبح من الممكن التَخلَص من الأورام السَرطانيَة حيث أصبحت العلاجات متوفَرة وأكثر نجاعة من الماضي (العلاج الكيميائي، الإشعاعي ..)  خاصَة إذا تمَ التَفطَن إلى المرض في مراحله الأولى، وكما سبق وذكرنا يعتبر خبراء جراحة الأورام سرطان الثَدي النَوع الأكثر إنتشارا بين النَساء حول العالم.

أسباب ظهور سرطان الثَدي 

وفي نفس السَياق تؤكَد الدَكتورة جينيفر ليتون، طبيبة أورام صدر في مركز أندرسن الطبي لبحوث السرطان في هيوستن أنَ أسباب ظهور الأورام السَرطانيَة  يمكن أن ترتبط ببعض العوامل والأسباب ولكن هذه القاعدة ليست ثابتة حيث يختلف وضع كل امرأة عن الأخرى لإختلاف الظروف والأوضاع (الظروف المعيشية ) فنمط عيش المرأة الريفيَة يختلف عن المرأة التي تعيش في المدينة فالعديد من العوامل يمكن أن تكون وراء الإصابة بسرطان الثَدي ، وهذا ما أكَدته دراسة حديثة أنجزها مركز ألماني للبحوث والدَراسات حول أسباب الإصابة بسرطان الثَدي فتبيَن أنَ ظهور أورام الثَدي وزيادة إنتشارها يمكن أن يرتبط بمجموعة من العوامل منها :

  • العامل الوراثي الذي يمثًل وفق أغلب البحوث 10%من الحالات المصابة (الأم، الأخت، الخالة، العمَة أو الجدة)
  • التلَوث البيئي والمناخي
  • تقاعس المنظَمات الصحيَة الدوليَة والهياكل الحكوميَة عن دورها في دعم برنامج القضاء على السَرطان
  • ورغم وجود مقولات طبيَة لعدد من الخبراء تقر بأنَ أدوية الحمل تزيد من خطر الإصابة بسرطان الثَدي إلاَ أنَ الدكتورة ليتون لا ترى وجود دليل ثابت ومقنع يثبت أنَ تعاطي أدوية الحمل يسببَ سرطان .

الأعراض الشَائعة لسرطان الثَدي

أمَا عن أعراض سرطان الثَدي فغالبا ما تكون عبر مجموعة من العلامات والمؤشَرات كتليَفات الثدي وتغيَر لون الحلمة اللَون، وجود كتلة تحت الإبط أو الثدي تكون في أغلب الأحيان كالعقدة وحيدة وصلبة، إنغماس الحلمة مع ظهور سائل من الحلمة خاصَة عند الضغط (نزف دموي أو قيحي من الحلمة) وللتَذكير سجَلت حالات لسرطان الثَدي لا تحتوي بالضَرورة على كتل صلبة.

صورة

الطَرق العلاجيَة لسرطان الثَدي

غالبا ما يتم التَشخيص عن طريق الفحوصات السريريَة المختصَة ثمَ يأتي دور التصوير الطَبي وفحوصات الأشعَة، إضافة إلى الفحص النَسيجي وقد يجري طبيب الأورام إستئصالا للعقدة أو ما يعرف بالزَرع الخلوي وبعد التَشخيص الدقيق والشَامل للحالة يقرر المختص طبيعة العلاج المناسب للحالة (الإستئصال، العلاج الكيميائي، الإشعاعي …) .

صورة2

تنبيه:
يؤكَد أطبَاء الأورام أنَ الجانب المقلق والمخيف في سرطان الثَدي أنَه لا يكون بالضَرورة مصحوبا بآلام في الثَدي فأغلب الدراسات المنجزة حول المرض تقرَ بوجود سرطانات للثدي لا تصاحبها آلام ولا حتَى كتل صلبة أي قد لا يقع التَفطن إليها بسهولة لذلك ينصح أطبَاء الأورام بالمداومة على الإستشارة الطبيَة والكشف الدوري عن الثَدي خاصَة وان حظوظ الشَفاء من سرطان الثَدي تكون عالية في حالة إكتشافه مبكَرا.
كما تجدر الإشارة أنَ هذا المرض لا يستهدف النساء الاتي في سن اليأس أو في مرحلة الكهولة فقط إنَما الشَابات الصَغيرات أيضا خاصَة في السَنوات الأخيرة لذلك يشدَد أطبَاء الإختصاص وجميع الهياكل العاملة في مكافحة سرطان الثدي على غرار الجمعيات بضرورة الكشف الذَاتي عن الثدي وذلك شهريا إبتداء (عن طريق اللمس) وأخذ. صورة شعاعية للثدي كل ستة أشهر أو سنة على الأقل.

 

ماهي جراحة تصحيح الحول (طب العيون) Le Strabisme؟

 

 

 

يزيلون الضَمادات الجراحيَة من عيونها فتلحظ أوَل خيط منير مطل من نافذة غرفة المصحَة ،يأتي الطَبيب بالمرآة ويطلب منها النَظر والتأكَد من نجاح العمليَة بنفسها ،فيخالجها شعور غريب يجمع بين أحاسيس مختلفة كالسعادة والمفاجأة والإستغراب فهي ولأوَل مرَة في حياتها تشعر بأنَها جميلة فعلا ، هذا الموقف يعيشه العديد من الأشخاص الذين عانوا لسنوات طويلة من مشكل الحول في العيون الذي كان يؤرَقهم ويحزنهم مع أوَل نظرة سخرية أو همزة مستهترة تجرحهم من قبل الآخرين ، وهذا ما جعل من جراحة الحول مركب النَجاة وطريقا إلى حياة هادئة مريحة ومليئة بالثقَة في النَفس والأمل  ،فماهي أهم خصائص جراحة الحول ؟ وما الذي أضافته إلى طب العيون في السَنوات الأخيرة؟

الحول 1

يصنَف طب العيون جراحة الحول ضمن الجراحات العامَة المهمَة في المجال الطبَي خاصَة وأنَه إختصاص يتمحور حول عضو حياتي ومهم للغاية في جسم الإنسان وهي العين (البصر ) فبدونها يفقد الإنسان بوصلة إتجاهاته في الحياة ويحرم من جمال الألوان و روعة النور الساطع الذي يطل مع إشراقة كل يوم جديد ، هذه النَعم جعلت الإنسان يعي قيمة العيون ودورها الوظيفي والنفسي في حياة كل إنسان ، وهذا ما جعل العلماء وخبراء الطب الحديث يطوَرون جراحة العيون التي أصبحت اليوم تعتبر من أهم المجالات التي عرفت تطوَرا كبيرا وملحوظا ستدوَنه صفحات تاريخ الطَب الحديث .

خصائص جراحة حول العيون 

ومن بين المشاكل البصريَة التي يمكن أن يواجهها الإنسان منذ ولادته أو حتَى في مرحلة الطَفولة ما يعرف طبيَا بحول العيون Strabisme ففي الحالات الطَبيعيَة تتحرك كلتا العينين معا، وتتلقيان نفس الصورة في المكان المحدد في الشبكيتين فما أن يفتح الإنسان عينيه يدمج الدماغ الصور المتطابقة ويحولها لصورة ثلاثية الأبعاد ، وعندما يكون هناك خلل أو إضطراب يظهر في شكل إنحراف في إحدى أو كلتا العينين نبدأ بالحديث عن مشكل الحول  وهو إضطراب بصري عيب يتمثَل في فقدان توازي العينين، فتنظر كل عين إلى جهة مخالفة ويختلف الحول لذلك يصنَفه أطبَاء العيون إلى أنواع حيث يمكن لإحدى العينين  أن تبقى ثابتة ومسيطرة  في حين تنحرف الأخرى، وقد يحدث تناوب بين العينين أي أن ينظر المريض تارة بالعين اليمنى مع إنحراف العين اليسرى وتارة  بالعين اليسرى في الوقت الذي تنحرف فيه اليمنى

ولكل نوع من الحول خاصياته  السريرية على مختلف المستويات (التطوَر ، الخصائص ، العلاج ) فهناك الحول الخلقي أي منذ الولادة قبل سن ال6 أشهر  وحول آخر يظهر مع مرور السنوات كما سبق وذكرنا ، ويختلف الحول من حالة إلى اخرى  كأن يكون هذا الإنحراف متَجها إلى الخارج ما يعرف بالحول الخارجيExotropie أو الحول الدَاخلي أي بإتجاه المنطقة الأنفيَة L’Esotropie وفي مثل هذه الإضطرابات ترتبك الصورة المتلقات من قبل الدَماغ حيث يستقبل صورتين مختلفتين فيمكن للشخص أن يرى صورة مزدوجة .

العين

وإلى جانب صعوبة التَعايش مع هذا المشكل والضرر النَفسي وفي بعض الأحيان العصبي الذي يمكن أن يحدثه الحول حيث يصعب تقبَل الآخرين هذا العيب بإنسانيَة وتفهمَ خاصَة في مرحلة الطَقولة فنجد أنَ الأطفال الذين يعانون من حول شديد في العينين يتعرَضون إلى السخرية المؤذية من قبل أطفال في سنهم  وفي بعض الأحيان الكبار أيضا ، لذلك أصبحت جراحة تصحيح الحول حلاَ نهائيَا للتخلص من هذه المعاناة القاسية .

طرق علاج مشكل الحول 

وفي نفس السياق يقول الدكتور برايان في مقال نشره الموقع الصحي الفرنسي “سونتي ” وهو طبيب وإستشاري في علاج أمراض العيون والحول أنَه يمكن تصحيح إنحراف الحول من خلال جراحة يقع فيها إضعاف أو تقوية العضلة المناسبة، لتوجيه العينين إلى مركز واحد (مركزة العينين ) فجراحة حول العيون تهدف إلى تقويم العينين وإعادة الإستقامة إليهما أماَ جراحة الحول الخاصَة بالأطفال فيقع إجراؤها لتمكينهم من رؤية طبيعية (بكلتا العينين ) وخالية من نظرات السَخرية والعقد النَفسيَة.

كما تعتبر هذه الجراحة الحل الوحيد والنَهائي لمشكل الحول الخلقي ما يعرف طبيَا بمتلازمة دوان التي تكون فيها حركة العين الأفقيَة محدودة وثابتة في بعض الأحيان فيعمل الجرَاح على إرساء التَوازن من خلال تقوية أو إضعاف العضلات المسؤولة عن إنحراف العين.

 

ما يجب معرفته عن جراحات تجميل الذَقن

 

 

يعتبر الذَقن مهمَا للغاية لإكتمال جمال ومظهر الوجه حيث يمثَل ثلثي الثلث السَفلي له فهو يمتد من الأنف ولكن بعض الأشخاص يولدون بعيوب خلقيَة في الذقن على غرار الذقن المتقَدم أو العكس الذي يكون مختفي وغائر لذلك هناك عمليَتان مختلفتان في جراحات تجميل الذَقن فماهي؟ و أين تكمن أبرز خصائص عمليَة تكبير الذَقن؟

رأب الذقن

لكل مريض وضعه الخاص ولكل عيب خلقي طريقته التَصحيحيَة والتَرميميَة الخاصة به لأنَ لكلَ وجه من الوجوه خصائص وملامح معيَنة تختلف من حالة إلى أخرى لذلك يعتمد خبراء جراحات التَجميل طريقتين في عملية تجميل الذقن:

الأولى:  زراعة حشوات في الذقن وذلك من خلال جراحة يقع فيها إجراء شق صغير أسفل الذقن أو داخل الفم لإعطائه مظهرا أكبر وليصبح أكثر إتَساعا ، فحسب معلومات نشرتها الموسوعة الطبيَة العربيَة حول عمليات تجميل الذَقن والتي نقلتها عن خبراء في جراحة الوجه والفكين إضافة إلى خبراء التَجميل فإنَ الحشوة المصنوعة لتكبير الذَقن تشبه الأنسجة الطَبيعيَة الموجودة في منطقة الذقن، ورغم تنوَع أحجامها إلاَ أنَها تستعمل وفق خصائص وتقاسيم كل وجه لتتناسق معه تماما ، ثمَ يغلق الجرَاح الشق بعد التأكد من وضع الحشوة بشكل مثالي وصحيح ، ويخيط هذا الشق بخيوط أو غرز تجميلية خفيفة أمَا إذا كان شق الجراحة قد أجري داخل الفم تكون الندبة الجراحية غير مرئية.

ويعتمد البعض عملية تكبير الذقن لوجود ضعف أو ضعف وحدة الذقن مقارنة بالرقبة والأنف، فيكون مظهرها غريبا حيث تبدو أكبر من الذقن فتعالج عمليَة تكبير الذَقن هذا الخلل بشكل كامل.

رسم رأب الذقن

الثانية : وهي العمليَة التي يقع فيها  إجراء تجميل للذقن بسبب خلل ما وغالبا تكون فيه العيوب خلقيَة بالأساس  فيقع ترتيب العظام في الذقن وإعادة تشكيلها من جديد ليصبح الذقن طبيعيا وحسن المظهر ويمكن للجرَاح في هذه العمليَة من كسر العظام وتحريكها للأمام أو الأسفل والأعلى  حسب شكل الوجه وطبيعة التَقاسيم والأجزاء العظميَة الأخرى للحصول على وجه متناسق ومثالي حيث يعتمد الجراح أحدث التقنيات والطرق لتحقيق هذه الأهداف التجميلية والتَرميميَة المراد بلوغها مع العلم أنَ الجرَاح يقوم في نهاية هذه  العمليَة بتثبيت شريحة من التيتانيوم  للتأكد من نجاح العمليَة .

شروط الخضوع لجراحات تجميل الذَقن 

ويضع خبراء الجراحة التَجميلية والجراحة العامة مجموعة من الشَروط والقواعد قبل إجراء عمليَات الذقن وهي :

  • أن يكون العيب واضحا وغير طبيعي (جالب للسخرية ومنفر للآخرين )
  • أن يتجاوز عمر المريض أو الشخص الذي يريد إجراء العمليَة سنَ ال 18 سنة
  • خلو جسم المرشَح للعمليَة من الموانع المرضيَة
  • أن تكون أسنان المرشح للعمليَة قوية وعضتها جيدة وطبيعية.

ملاحظة : إذا ما أجريت جراحة  تجميل الذقن على يد جراح محترف وخبير فإنَها غالبا ما تكون آمنة وتحقق نتائج مذهلة خاصَة وأنَها جراحة يمكن أن تجمع بين أكثر من مختص (جراح وجه وفكين ، جراح تجميل …) فتكون شاملة وكاملة (التثبيت بمسمار طبي، إجراء عمليَة تجميل بعد جراحة الذقن لإخفاء ندبة الجراحة  ) كما أنَها جراحة ليست طويلة الأمد ولا تتطلَب إقامة إستشفائيَة ممتدة حيث يمكن للمريض مغادرة المستشفى بسرعة فأغلب الحالات لا تحتاج أكثر من يوم لكنََ هذا النَوع من العمليَات يحتاج إلى فترة نقاهة ومراقبة دقيقة أي ما بين 7 إلى 10 أيام ، تبدأ بعد الخروج من المشفى أو المصحَة مباشرة  ولا يجب تلامس الفك أو الذقن أو إصطدامه بأي شيء  لمدة 8 أسابيع على الأقل لضمان إلتئام الشق الجراحي و عدم تحرَك الحشوات الإصطناعيَة والتأكد من ثباتها أي نجاح العمليَة بشكل نهائي .

 

 

سرطان الثَدي : عندما يكون المرض نقطة تحوَل إيجابيَة في حياة المرأة

 

 

لا يزال شبح سرطان الثَدي يطارد عدد لا يستهان به من النَساء ورغم هذه الحقيقة المفزعة تبقى نسبة النَاجيات من هذا المرض مطمئنة في ظل الدَور الهام الذي تلعبه الحملات التَوعوية والعمل الجمعياتي الذي يهدف إلى توجيه مريضة السَرطان إلى طريق الأمل ومساعدتها على التَعرَف إلى أساليب مواجهة المرض بكل شجاعة وثقة، لذلك مثَلت الشَهادات الحيَة للنَاجيات من هذا المرض مصلا شافيا ونافذة أمل عريضة لمريضات سرطان الثَدي اللاتي لا يزلن في قلب المواجهة الشرسة مع هذه الآفة.

cancer nouveau

ومن رحم هذه القصص ولدت قصَة صراع السيَدة سلام وهي مريضة سرطان ثدي سابقة عاشت تجربة صعبة مع هذا المرض ولكنَها واجهته بكل عزم وأمل بل وتعاملت معه كأي مرض آخر، هذه الفكرة هي التي تسعى مختلف الهياكل العاملة في مكافحة سرطان الثَدي إلى ترسيخها في ذهن كل مريضة وهي إعتبار هذا المرض كغيره من الأمراض الأخرى أي يمكن مواجهته والقضاء عليه.

لم تتجاوز سلام ال 37 سنة عندما إكتشفت أنَها مصابة بسرطان الثَدي وهي أم لـ3 أولاد صغار يحتاجون إلى رعايتها ورغم حرصها الشديد على المتابعة الدورية من خلال الخضوع  للإستشارات الطبيَة المستمرَة  تمكَن هذا المرض من الإيقاع بها ، كانت تجري الفحص الشعاعي للثدي سنوياً  وتلقائيَا رغم عدم وجود مؤشَرات أو أعراض تنبئ بإمكانيَة إصابتها وخلو التاريخ المرضي للعائلة من هذا المرض ولعلَ هذه النقطة بالتحديد هي التي ساهمت في دعم نجاح “سلام ” وتغلَبها على سرطان الثدي ، فالفحوصات الدورية والمراقبة المستمرَة تمكَن المرأة من التَفطَن إلى سرطان الثدي مبكرَا وهي نقطة تحدث فارق كبير في عمليَة العلاج.

تقول سلام أنَها إكتشفت بوادر مرضها عندما ضغطت طبيبة الأورام السرطانيَة على الحلمة فخرج منها سائل وبعد الخضوع لفحوصات التصوير الطبَي وتحديدا الفحص الإشعاعي تبيَن وجود ورم ممتد إلى ما تحت الإبط والغدد اللمفاويَة ، تقول سلام أنَ هذا الإكتشاف صدمها فقد كانت تظنَ أنَها مجرد فحوصات أمنيَة لا غير فكانت الحقيقة صعبة للغاية ولكنَ سلام لم ترد الإستسلام لإكتئاب المرض لأنَها كانت تدرك تماما أنَ ذلك سيزيد حالتها سوء ويضعف من نسبة نجاتها فقررت التعامل مع مرضها كأي مرض آخر ، فحتى فكرة الموت لم ترد سلام أن تضعها ضمن إحتمالاتها إلى درجة جعلتها تدمج عملية تجميل للثدي ضمن مشوارها العلاجي فكانت تقول في داخلها ” نعم سأهزمه وأعيش وسيعود ثديي كما كان بل أجمل ” .

وبعد مدَة كبر حجم ورم “سلام “مقابل عدم إستجابة جسمها إلى العلاج الكيميائي الذي كان له تأثيرا سلبيَا على مناعتها أيضا فكان جراحة الأورام هي الحل وهي إستئصال الثدي فكان لهذا الأمر تأثيرا كبيرا على نفسيتها ولكن دعم زوجها لها في هذه الفترة أضاف لها الكثير من الأمل والشجاعة .

سرطان الثَدي 1

واليوم تمكَنت سلام من التَغلَب على المرض حيث شفيت تماماً وعادت إلى حياتها الطبيعية ترعى أطفالها بكلَ حب وتفاني ولكنَ مسؤولياتها العديدة لم تمنعها من الحرص على إجراء الفحوصات الدورية  اللازمة كل  6 أشهر ، وهي اليوم أقوى وأفضل بكثير لشجاعتها وعزيمتها الباسلة ، كما تعتبر سلام عائلتها وتحديدا زوجها نقطة القوَة التي إستمدت منها الطاقة الإيجابيَة لمواجهة المرض حيث كان معها في مختلف مراحلها العلاجيَة الصعبة (المختبرات والمستشفيات ، التحاليل ، العلاج الكيميائي  ، الجراحة ، الترميم …) وكان يرعى الأطفال كي لا تشعر بالقلق عليهم ولا تتوتر .

ما فعله زوج سلام يجب أن يفعله كل زوج، أو أخ أو صديق لمريضات السرطان فليس سهلاً على أي امرأة أن تتقبل إصابتها بسرطان الثدي ولا يمكن لأحد تخيَل حجم المعاناة ، الخوف والألم ومختلف الأحاسيس السيئة التي تواجهها المرأة في فترة مرضها فرفقا بهن وبقلوبهنَ لأنَ الدَعم النَفسي يلغي المخاوف و الهواجس الكثيرة التي يمكن أن تتلبَس المرأة وتتملَكها في هذه المرحلة الحياتيَة الصعبة ، فالعديد من الأشخاص يجهلون وجود أدوية  مجانيَة وفعَالة للغاية وهي :الحب ، الحنان ، الدعم والإهتمام فجميعها علاجات تصنع المعجزات :)

 

الإنزلاق الغضروفي : الخصائص ، الأعراض و طرق العلاج

 

 

تعتبر مشكلة الإنزلاق الغضروفي من أكثر الأمراض العظميَة المنتشرة النَاتجة عن قلَة النَشاط والحركة أو الضَغط الشَديد على العمود الفقري ورغم أنَ هذا المرض يمكن علاجه ومواجهته ‫بواسطة الأدوية الطبيَة والعلاجات الطَبيعيَة إلاَ أنَ عددا كبير من الحلات لا تنفع معها الطَرق المذكورة وتتطلَب الحل الجراحي، فماهي خصائص مرض الإنزلاق الغضروفي ، الأعراض  والطرق الطبيَة المعتمدة لعلاجه؟ الإنزلاق الغضروفي

وحسب معلومات طبيَة صادرة عن رئيس الرابطة الألمانية لأطباء العظام والعمود الفقري الدَكتور راينهارد شنايدرهان فإنَ الإنزلاق الغضروفي هو عبارة عن تمزَق غير طبيعي يحدث بنواة الغضروف ويفسَر الخبير هذه الحالة وفق التركيبة الطبيعية التي يتكوَن منها الهيكل العظمي للإنسان فالعمود الفقري مجموعة أقراص متكوَنة من شريط خارجي يسمَى طبيَا بالحلقة الليفية، التي تحتوي على مادَة هلاميَة، وعند تعرَض هذه الأقراص إلى الضغط يمكن أن تندفع المادَة الهلاميَة الداخليَة عبر فتق معيَن إلى ‫الغلاف الخارجي فيتورَم الجزء الضعيف وينتفخ ويخرج من الفقرات حيث يقع الضغط على الأعصاب في منطقة النفق الفقري فيحدث القرص المنزلق تهيَجا شديدا في جذور الأعصاب الخارجة من النَخاع ‫الشوكي ، وهذه الحالة غالبا ما يقع التفَطن إليها عبر مجموعة من الأعراض أهمَها الشَعور بآلام متفاوتة الحدَة (حسب وضع كلَ حالة )وقد يشعر مريض الإنزلاق الغضروفي  بآلام ووخزات قويَة في الظهر خاصَة أسفله ،تنميل وخدر في الذراعين والساقين والقدم  (عدم قدرة على التحكم في حركة القدم).

من جهتهم يفسر أطباء أمراض العظام حالة الإنزلاق الغضروفي على انَها حالة طبيعية يمكن أن تصيب العمود الفقري في حالة إصابة الحلقة الليفية  بخطب ما حيث تحتوي أقراص فقرات العمود الفقري على حلقة ليفيَة تدعم ثباته  وتساعده على تحمَل مختلف الضغوطات والإضطرابات كما تشمل جزء داخلي يسمى النواة ‫اللبية وفي بعض الحالات قد تتمزَق الحلقة الليفية (عند رفع وزن ثقيل …إلخ) فتخرج النَواة الليبيَة وتصبح بارزة فتضغط على ‫أعصاب القناة الشوكية فيشعر المريض بآلام ‫في الذراع أو السَاق ، وقد يفقد المريض القدرة عن التَحكم في البول والبراز في بعض الحالات القصوى من الإنزلاق الغضروفي وعندها يكون التدخل ‫الجراحي إجراء ضروريا لعلاج هذا المرض .

الإنزلاق الغضروفي بياني

أسباب الإصابة بالإنزلاق الغضروفي 

  • ‫الجلوس لمدَة طويلة
  • حمل الثٌقيل بشكل عام أو على جانب واحد من الجسم
  • قلة النَشاط الجسدي أو الحركات الخاطئة
  • الجانب الوراثي
  • زيادة الوزن
  • الإصابة في بالظهر مثل السقوط، أو قيادة السيارات الثقيلة
  • التعرض لضربات في الظهر.

‫علاجات الإنزلاق الغضروفي

أمَا فيما يخص العلاج أو الطرق المعتمدة للكشف عن هذا الإضطراب فيؤكَد الدكتور بيرند كلادني، نائب رئيس الجمعية الألمانية للحوادث وجراحة ‫العظام ، أنَ عددا كبيرا من حالات الإنزلاق الغضروفي يقع التَفطن إليها عن طريق   تقنيات التَصوير الطبَي وتحديدا التَصوير بالرنين المغناطيسي، لذلك فإنَ الإستشارة الطبيَة الدوريَة ضروريَة خاصَة عند المرضى الذين قد لا تظهر عليهم أية أعراض ولا يعانون من أية آلام (حالات نادرة ) .

ورغم أنَ الأدوية الطبيَة الموصوفة من قبل خبراء الجراحة العامة وتحديدا أطباء أمراض العظام قادرة على تخفيف الألم (أدوية تقلل ألم العصب) إلاَ أنَ الجراحة حل لا مفر منه في الحالات القصوى  إضافة إلى ضرورة مثول المريض للراحة، النوم على سطح صلب، والإستعانة بالأدوية المسكنة ومضادات الالتهاب وأخذ حقن وريديَة.

الإنزلاق الغضروفي

كما يلعب العلاج الطبيعي دورا هاما للشفاء من الإنزلاق الغضروفي ، ورغم أنَ الفترة الكاملة العلاج  يمكن أن تمتدَ لأسابيع إلا أنَ النتائج غالبا ما تكون  مرضية وإيجابيَة خاصَة إذا ما إلتزم المريض بالقواعد الصحيَة والطبيَة المنصوح بها .